10:38 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أفادت بيانات الاستطلاع السنوي لحالات مزاج الشباب العربي من خلال مسح "اراب يوث سورفي"، أن نفوذ روسيا يزداد بين دول العالم العربي، حيث يعتبر عدد أكبر من الشباب في المنطقة موسكو حليفا، وليست واشنطن.

    موسكو — سبوتنيك. قال رئيس شركة "أسدا بي إس دبليو" في الشرق الأوسط، سونيل جون، أنه من خلال هذا الاستطلاع، يتم التعبير عن المخاوف والآمال بشأن مستقبل جيل الشباب. وكجزء من الاستطلاع ، طُلب من الشباب التحدث عن البلدان التي يعتبرونها حلفاء، وأيهم أعداء.

    وأوضح الاستطلاع أن معظم الشباب العربي 67 في المائة يعتبرون إيران عدوا. وفقًا للمسح، فإن الولايات المتحدة تحتل المرتبة الثانية، حيث يعتبر 59 في المائة من المستطلعين أن الولايات المتحدة عدوا، بينما في عام 2016 كان ينظر 32 في المائة فقط بهذا الشكل للولايات المتحدة.

    وتشير بيانات الاستطلاع إلى أن سمعة الولايات المتحدة كحليف بين الشباب العربي تتدهور. حيث انخفض عدد الأشخاص الذين يعتبرون الولايات المتحدة حليفًا من 63 في المائة في عام 2016 إلى 35 في المائة في عام 2018، وارتفع قليلاً إلى 41 في المائة في عام 2019.

    بينما لا يزال موقف روسيا في الوقت نفسه في هذا الصدد بين شباب المنطقة مستقراً إلى حد ما، حيث انخفض قليلاً من 69 في المائة في عام 2018 إلى 64 في المائة في هذا العام.

    وردا على سؤال عما إذا كانت الولايات المتحدة أو روسيا حليفاً أوثق للعالم العربي، انقسمت الآراء إذ أظهرت النتائج الإجمالية أن 38 في المائة من الناس كانوا لصالح الولايات المتحدة، بينما 37 في المائة كانوا لصالح روسيا. في الوقت نفسه، من بين دول مجلس التعاون الخليجي، تعتبر الغالبية 45 في المائة أن الولايات المتحدة حليف أقوى، وبين دول شرق البحر المتوسط (بلاد الشام)، فإن الغالبية 45 في المائة تعتبر روسيا.

    كما وتكتسب وسائل الإعلام الروسية، ولا سيما " سبوتنيك" و "آر تي"، شعبية متزايدة. وفقًا لما ذكرته شركة "سيمبلر ويب"، دخلت وكالة "سبوتنيك" وراديو "سبوتنيك" ضمن أفضل 5 وسائل إعلام في المملكة العربية السعودية في كانون الأول/ ديسمبر 2018. وحقيقة أن هذه الوسائل كانت من بين الخمسة الأوائل في البلاد يدل على النمو غير المسبوق في مختلف المعايير. في عام 2018 وحده، نما الموقع بنسبة 124.6 في المائة لمتوسط العدد الشهري للمشتركين الفريدين و 109.2 في المائة لمتوسط عدد الزوار الشهري.

    و يعد موقع "آر تي" باللغة العربية هو رقم 1 بين مواقع القنوات الإخبارية في العالم الناطق باللغة العربية من حيث الحضور منذ آذار/ مارس 2018 وعدد المستخدمين الفريدين منذ حزيران/ يونيو 2018. ويتفوق على "الجزيرة"، و"العربية"، و"سي إن إن العربية"، و"سكاي نيوز عربية".

    وبحسب عدد المشاهدات على اليوتيوب تمتلك "آر تي" باللغة العربية، حوالي (1.3 مليار) مشاهدة، وتتفوق على الإصدارات العربية من جميع قنوات الأخبار الأجنبية في المنطقة العربية: سي إن إن العربية، و دي دبليو العربية، و سكاي نيوز العربية، وكذلك يورو نيوز.

    وتجاوز عدد المشتركين لقناة "آر تي" العربية في "فيسبوك" الـ15 مليون، وهو ما يزيد عن عدد الإصدارات العربية الأخرى من الوسائط الدولية ، مثل "سي إن إن العربية"، و"دي دبليو" العربية، و"سكاي نيوز العربية"، وكذلك "يورو نيوز". بالإضافة إلى ذلك ، تتصدر "آر تي" باللغة العربية منذ شباط / فبراير 2018 بين صفحات جميع مواقع الأخبار باللغة العربية على "فيسبوك" من خلال عدد التفاعلات مع المواد.

    هذا وكانت شركة "أسدا بي إس دبليو" المتخصصة في الدراسات الاستقصائية في بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، قد نشرت نتائج المسح السنوي لمزاج الشباب العربي من خلال "أراب يوث سيرفي". شمل الاستطلاع، الذي أجري بين الشباب من 18 إلى 24 سنة في 15 دولة عربية في الفترة من 6 إلى 29 كانون الثاني / يناير من هذا العام، 3300 شخص. حيث وأجرى مقابلات معهم عبر شركة "بي إس بي" للأبحاث.

    الكلمات الدلالية:
    الشباب العربي, الولايات المتحدة, العالم العربي, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook