05:16 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    نفت محلية الخرطوم صلتها بإغلاق محطات الصرف الصحي وتسببها في إغراق ميدان الاعتصام بالمياه حول القيادة العامة في محاولة لفض الاعتصام.

    ووفقا لصحيفة "الراكوبة"، أكدت محلية الخرطوم عدم علاقتها بمحطات وشبكات الصرف الصحي إدارة أو تشغيلا بإعتبارها تتبع لوزارة مختصة وهيئة مشرفة على تشغيلها.

    وأعلنت قوى الحرية والتغيير بالسودان، أنها سلمت المجلس العسكري رؤيتها بشان الإعلان الدستوري والذي يحدد مستويات السلطات ودور كل طرف فيها خلال الفترة الانتقالية، مشددة على أنه لم يتم الاتفاق على من يتولى رئاسة المجلس السيادي. وقالت قوى "الحرية والتغيير" في بيان على "فيسبوك"، "يتم الآن توصيل رؤية الإعلان الدستوري التي تحدد بشكل متكامل طبيعة السلطات ومستوياتها في الفترة الانتقالية".

    ويشهد السودان، حاليا، مرحلة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير، يوم 11 نيسان/ أبريل الجاري، إثر حراك شعبي.

    وتولى مجلس عسكري انتقالي مقاليد الحكم لفترة انتقالية، برئاسة وزير الدفاع السابق عوض بن عوف، الذي لم يلق قبولا من مكونات الحراك الشعبي ما اضطره بعد ساعات لمغادرة موقعه مع نائب رئيس المجلس، رئيس الأركان السابق كمال عبد الرؤوف الماحي، ليتولى قيادة المجلس المفتش العام للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان.

    انظر أيضا:

    مخزن سري في السودان... ماذا اكتشفت قوات الدعم السريع مع أول أيام رمضان
    السودان... قوات "الدعم السريع" تنتظر القرار
    بعد عزل البشير... الإمارات تكشف السبب الرئيسي للأزمة في السودان
    غوايدو يلجأ إلى "سيناريو السودان" للإطاحة بمادورو
    الكلمات الدلالية:
    الخرطوم, السودان, اعتصام
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook