Widgets Magazine
04:43 22 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    ضباط الشرطة يقفون في أثناء احتجاج على تعيين الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح في الجزائر العاصمة

    عضو جبهة التحرير الوطني الجزائري: بعض الأحزاب تريد إفشال الانتخابات

    © REUTERS / RAMZI BOUDINA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال وليد بن قرون، عضو حزب جبهة التحرير الوطني الجزائري، إن الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، يريد إرسال رسالة مفادها أنه لا يمكن للشعب الجزائري الخروج على المؤسسات الشرعية لأن ذلك يؤدي إلى هدمها.

    وتابع، في تصريحات لبرنامج في العمق عبر إذاعة "سبوتنيك"، اليوم الجمعة 10 مايو / آيار: "لا يريد ابن صالح أن تتحول الجزائر لمنطقة صراع نفوذ بين الشرق والغرب، ويدعو الجميع إلى الوصول لكرسي الرئاسة عبر الانتخابات الحرة بإشراف الشعب نفسه، مع التأكيد على أنه لا مكان للتزوير بعد الوعي المرتفع من الحراك، الذي تجاوز الفتن وحروب الجيل الخامس".

    واستطرد: "أشار ابن صالح إلى أن هناك بعض الأحزاب المتهمة بالعمالة لفرنسا والصهيونية تحاول التشويش على الانتخابات لإفشالها لأنها لا تمتلك القاعدة التي تؤهلها للوصول لكرسي الرئاسة وهي تريد أن تقود الجزائر إلى لمجهول".

    وأكد وليد بن قرون، أن من سيخوض الانتخابات يعمل لمصلحة الوطن، منوها إلى أن نصف القضاة، الذين رفضوا الإشراف هم من كانوا يتسترون على الفساد ونهب ثروات الجزائريين، وأن أعضاء البلديات المقاطعين يتركزون في مناطق معينة تمتلئ بالقبائل لتمرير أجنداتهم الانفصالية وبث الفرقة بين الشعب.

    وقال: "إذا لم يتم إجراء الانتخابات في موعدها سيستقيل عبد القادر بن صالح، وهو ما يضع الجزائر في فراغ دستوري لا تحمد عقباه".

    وكان الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، أكد على الالتزام بموعد الانتخابات الرئاسية في الرابع من يوليو / تموز المقبل، وذلك خلال لقائه برئيس الوزراء نور الدين بدوي.

    ويطالب الحراك الشعب منذ بداية المظاهرات باستقالة عبد القادر بن صالح، ورئيس الوزراء نور الدين بدوي.

    انظر أيضا:

    رئيس "الجزائر للعدالة والبناء": انسداد الأفق قد ينتج سيناريوهات غير مرغوب فيها
    ابن صالح يتمسك بموعد الانتخابات الرئاسية في الجزائر
    فرنسا تحسم الجدل حول برقيتها بشأن الانتخابات الرئاسية في الجزائر
    الجزائر... استدعاء رئيسة حزب العمال أمام القضاء العسكري في قضية "الثلاثي"
    القضاء العسكري في الجزائر يقرر حبس رئيسة حزب العمال
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الجزائر, الانتخابات الرئاسية الجزائرية, الجيش الجزائري, عبد القادر بن صالح, نور الدين بدوي, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik