Widgets Magazine
16:13 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    احتجاجات السودان

    أول تعليق من المجلس العسكري على أحداث "الاثنين الأسود" في السودان

    © REUTERS / STRINGER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    في أول تعليق له على أحداث "الاثنين الأسود" وفقا لوصف الإعلام السوداني، والتي راح ضحيتها ثمانية من المعتصمين، نفى نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي، تورط قوات الدعم السريع في الحادث.

    ووفقا لصحيفة "الجريدة" السودانية، دلل حميدتي على حديثه بأنه لا توجد قوات أعلى الجسر، وأن الرصاصة الأولى جاءت من جهة النيل والجامعة.

    واتهم حميدتي جهات ودول لم يسمها، بالوقوف خلف الحادث من أجل أجندة خاصة بهم ولإحداث فتنة.

    ووصف حميدتي الحادث بالغريب، متابعا: "هؤلاء لا يرغبون في أن تعمر البلاد، وأقسم حميدتي بأن هناك دولا تقف خلف الحادث.

    وأضاف حميدتي: "بعض من ضعاف النفوس يقومون بإطلاق الإشاعات بأن الدعم السريع هو من أطلق النار على المتظاهرين دون دليل أو إثبات".

    وحث حميدتي قواته بتجاهل ما وصفه بالإشاعات و"إرضاء الله في المقام الأول وليس حميدتي أو رئيس المجلس العسكري الفريق أول عبد الفتاح البرهان".

    ووجه حميدتي القوات بالصبر وعدم الاحتكاك مع المواطنين مهما تعرضوا لاستفزازت، باعتبار أنهم عزل، واعتبر أن الاتهامات التي تواجهها قوات الدعم السريع بمثابة الاختبار.

    وهدد حميدتي باللجوء للقانون في مواجهة متهمي الدعم السريع والجيش بعد استلام الشرطة والنيابة والقضاء لمهامهم كاملة.

    وبرأ حميدتي ساحة قواته والجيش من الحادث، ذاكرا الاتفاق الذي تم بينهم وقوى الحرية والتغيير قبل الحادث.

    انظر أيضا:

    استهداف المملكة مرفوض... السودان "قلق" من الهجوم على السعودية
    مدير السجون في السودان يكشف مفاجأة عن شقيق البشير
    المجلس العسكري في السودان: لا فض للاعتصام بالقوة
    قوى "الحرية والتغيير" في السودان تهدد بإضراب عام ما لم يستجب المجلس العسكري لشروطهم
    الكلمات الدلالية:
    قوات الدعم السريع, قوى إعلان الحرية والتغيير, المجلس العسكري الانتقالي, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik