Widgets Magazine
19:30 21 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    العراق يعرض مناطق جديدة للتنقيب عن النفط والغاز

    مسؤول عراقي يكشف سبب نقل "إكسون موبيل" لموظفيها من حقل بجنوب العراق

    © AP Photo / Nabil al-Jourani
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    أعلن مدير شركة نفط البصرة في العراق، إحسان عبد الجبار، اليوم السبت، أن ما قامت به شركة "إكسون موبيل" في حقل "غرب القرنة 1" ليس عملية إجلاء وإنما إعادة ترتيب للإدارة.

    بغداد — سبوتنيك. وقال عبد الجبار، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، إن "ما حدث إعادة ترتيب الإدارة بنقل موظفيها من موقع "غرب القرنة 1" إلى موقع شركة "أكسون موبيل" في دبي مع بقاء كل موظف من موظفيهم بمسؤوليته المباشرة عن أعماله داخل الحقل عبر مكتب دبي، وهذه ليست المرة الأولى، هم اتخذوا في مرات عديدة مثل هذا الإجراء".

    وأضاف أن "شركة أكسون موبيل بعثت لنا برسالة تفيد بأن كادر الشركة وهم 30 يوم أمس و30 اليوم سيديرون أعمالهم من دبي دون أن تقدم لنا مبررات، بالنسبة لنا الوضع طبيعي جدا، ولكن سياسة العمل في أكسون موبيل أحيانا تتغير من آن إلى آن وربما لديهم بعض الإجراءات الاحترازية لا أكثر ولا أقل"، لافتا إلى أن "شركة نفط البصرة بعثت برسالة رسمية لمعرفة مبررات هذا الإجراء والفترة التي سيغيبون فيها عن الحقل، ونتوقع أن تصل الإجابة يومي الأحد أو الإثنين المقبلين".

    وتابع عبد الجبار أن " الإنتاج في حقل غرب القرنة 1 لم يتأثر إطلاقا وكذلك المشاريع، هناك  1700 موظف في الحقل من مختلف الجنسيات، العدد الأكبر منهم من العراقيين والحقل يعمل بكامل طاقته الإنتاجية والوضع طبيعي والمنطقة مؤمنة ولا يوجد أي مبررات أمنية تدعو إلى القلق".

    وأكد عبد الجبار أنه "لا يتوقع أبدا أن تتخذ شركات أخرى نفس الإجراء، وأنه لا يوجد مبرر لذلك".

    وكانت "رويترز" قد ذكرت، في وقت سابق اليوم، أن شركة النفط الأمريكية "إكسون موبيل" بدأت إجلاء موظفيها من حقل "القرنة" النفطي في البصرة جنوبي العراق، ولفتت إلى أنه يجري نقلهم إلى دبي.

    انظر أيضا:

    البحرين تطلب من مواطنيها الموجودين في العراق وإيران المغادرة فورا
    أول رد رسمي على دعوة مسؤول إيراني للتفاوض مع أمريكا في العراق أو قطر
    شركة نفط أمريكية عملاقة تعلن إجلاء موظفيها من العراق
    انفجار في وسط الموصل شمالي العراق
    الكلمات الدلالية:
    قطاع النفط والغاز العراقي, الحكومة العراقية, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik