23:15 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت لجنة أطباء السودان المركزية إن كادرها الطبي أكد، في وقت متأخر من يوم أمس الخميس، مقتل خمسة أشخاص برصاص مليشيا الجنجويد والمجلس العسكري الانقلابي، أربعة منهم بمدينة بورتسودان والخامس بالخرطوم من ضحايا مجزرة القيادة العامة كان في العناية المكثفة، مشيرة إلى أن التأخير عن الإعلان يعود لفقدان شبكات التواصل والتضييق الأمني على الكادر الطبي.

    الخرطوم — سبوتنيك. وأضافت اللجنة المركزية للأطباء في السودان، بهذا يزداد عدد القتلى الذين تم حصرهم بواسطة الأطباء إلى (113) شخصا، مع تأكيدنا الدائم علي صعوبة الحصر في ظل التضييق الأمني الخانق وانقطاع خدمة الإنترنت عن السودان نهائياً.

    وذكرت لجنة أطباء السودان المركزية، مساء الأربعاء 5 حزيران/ يونيو 2019، على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أن " (108) قتلى تم قتلهم بواسطة مليشيات الجنجويد والمجلس العسكري الانقلابي، منذ مجزرة القيادة العامة واستمرار القتل بعد ذلك في الأحياء والطرقات، في العاصمة والأقاليم حتى الآن".

    ووصلت المحادثات بين المجلس العسكري والمعارضة إلى طريق مسدود في ظل خلافات عميقة بشأن من ينبغي أن يقود المرحلة الانتقالية نحو الديمقراطية، ومدتها ثلاث سنوات.

    واقتحمت قوات الأمن السودانية ساحة الاعتصام في وسط الخرطوم، الاثنين الماضي، وقامت بفضه بالقوة.

    انظر أيضا:

    أمريكا والنرويج وبريطانيا يؤكدون أن المجلس العسكري بالسودان عرض العملية الانتقالية للخطر
    حميدتي: المجلس العسكري في السودان لا يسعى للحكم وهو الضامن في الفترة الانتقالية
    موسكو ترحب ببيان رئيس المجلس العسكري السوداني بشأن تشكيل حكومة انتقالية
    عضو في "تجمع المهنيين": نحن من أوقف المفاوضات وليس المجلس العسكري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان اليوم, لجنة أطباء السودان المركزية, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook