06:09 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قال الكاتب والمحلل السياسي التركي، طه عودة أوغلو، إن خطوة اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب "تأتي في إطار الاتصالات التي جرت خلال الفترة الأخيرة بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، حيث تسعى أنقرة للحفاظ على اتفاق سوتشي ومناطق خفض التصعيد، في ظل محاولات لنسف هذا الاتفاق".

    وأوضح طه عودة أوغلو في مداخلة لراديو "سبوتنيك" أن: "تركيا عندما وقعت الاتفاق مع روسيا كانت تجنب المنطقة وخاصة محافظة إدلب كارثة إنسانية وموجة نزوح إلى الأراضي التركية التي أصبحت لا يمكنها استيعاب أعداد إضافية من النازحين السوريين".

    وأشار إلى أن "النقطة المعقدة لدى تركيا"، كانت إخراج الجماعات الإرهابية من إدلب، "وحاولت إقناع الجماعات المتطرفة وخاصة هيئة تحرير الشام" الإرهابية.

    وبيّن أن "هناك قسمين في إدلب أحدهما وافق على اتفاق سوتشي والآخر رفضه"، مشيرا إلى أن "تركيا أجرت اتصالات ولقاءات هناك وحاولت قدر المستطاع اختراق هذه الهيئة ولكنها لم تستطع، والمحاولات مستمرة لإخراج تلك المنظمات من إدلب للحفاظ على اتفاق سوتشي وإحلال الأمن والاستقرار في المنطقة".

    في سياق متصل، أعلنت وزارة الدفاع التركية أن قوات الجيش السوري شنت هجوما على نقطة مراقبة تركية في إدلب السورية، وكشفت وزارة الدفاع التركية أن الهجوم تم باستخدام 35 قذيفة مورتر، ما جعلها تصفه بالهجوم المتعمد.

     

    انظر أيضا:

    تركيا ترفض الإنذارات وتقول إنها لن تتراجع عن صفقة منظومة "إس-400"
    أردوغان: تركيا اشترت بالفعل منظومة "إس-400" من روسيا
    أوشاكوف: اتفاق توريد "إس-400" إلى تركيا في يوليو سيجري في الوقت المحدد ولا مشاكل
    تركيا تصدر بيانا بشأن قرار أمريكي جديد يمثل "تهديدا غير مقبول"
    وكالة: البنتاغون أوقف تدريب الطيارين الأتراك على مقاتلات "إف 35" وأنهى مشاركة تركيا في البرنامج
    إلى متى سيضغط الغرب على تركيا
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook