Widgets Magazine
15:25 20 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    الجيش السوري - شمال حماة

    بدؤوا هجومهم بانتحاري فاشل... النصرة وحلفاؤها ينزلقون إلى "منطقة قتل" شمال حماة

    © Sputnik . Bassel Shartouh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    قضى الجيش السوري على عدد كبير من مسلحي "جبهة النصرة" (المحظورة في روسيا) وحلفائهم في تنظيمي "حراس الدين" و"أنصار التوحيد" خلال معارك عنيفة اندلعت فجر اليوم على جبهات ريف حماة الشمالي.

    ونقل مراسل "سبوتنيك" في حماة أن وحدات من الجيش السوري أحبطت محاولة هجوم واسعة نفذها مسلحو تنظيم النصرة وحلفائه صباح اليوم على محور بلدات، الجلمة وكفرهود بريف حماة الشمالي الغربي، تكبدوا خلالها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

    وأضاف المراسل أن "النصرة" استعملت انتحاريا قامت بإرساله ضمن عربة مفخخة عبر مزرعة العصمان على محور قرية الجملة، قبل أن يعاجله أحد رماة مضادر الدروع في الجيش السوري بصاروخ موجه أدى إلى تفجره مع عربته قبل وصولهما إلى هدفهما.

    وقال مصدر عسكري لـ"سبوتنيك": "إن محاور الجلمة وكفرهود شهدت فجر اليوم تدفقا لقطعان كبيرة من الإرهابيين باتجاه مواقع الجيش، مستبقين الهجوم بقصف صاروخي عنيف استهدف قرى وبلدات (الجديدة وكفرهود والجلمة والشيخ حديد وكرناز والحماميات) بريف حماة الشمالي الغربي".

    وأضاف المصدر أنه وحدات الجيش أحبطت الهجوم بالكامل وتمت استعادة السيطرة على نقاط تقدم إليها المسلحون في المنطقة، بعدما تحولت تلك النقاط إلى "منطقة قتل" مباشر تحت نيران الجيش.

    وأكد المصدر أن أعدادا كبيرة من المهاجمين تناثرت جثثهم وعرباتهم ومدرعاتهم في المنطقة التي تقدموا إليها، فيما لاذ، من استطاع منهم، بالفرار.

    وعلى التوازي، نفذ الطيران الحربي سلسلة من الغارات الجوية مستهدفا مواقع المسلحين ومرابض صواريخهم في قرى وبلدات اللطامنة وحصرايا وكفرزيتا والزكاة والأربعين، كما دك خطوط إمدادهم الخلفية في (خان شيخون وترملا) جنوب إدلب.

    انظر أيضا:

    مقاتلات سورية وروسية تدمر مقر اجتماع لقيادات "النصرة" وحلفائها في إدلب
    الجيش السوري يصد هجوما كبيرا لـ"النصرة" وسلاح الجو يوسع بنك أهدافه
    الجيش السوري يسقط طائرة مسيرة مذخرة بالقنابل أطلقتها "النصرة" فوق تل ملح
    الكلمات الدلالية:
    الإرهابيين, عربة, قصف, هجوم إرهابي, وكالة سبوتنيك, الجيش السوري, جبهة النصرة, ريف حماة الشمالي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik