14:32 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    ذكرت وكالة "رويترز" أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو منع إدراج السعودية على قائمة أمريكية للدول التي تستخدم الأطفال جنودا.

    وقالت "رويترز" إن أربعة أشخاص "مطلعين" قالوا إن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو منع إدراج السعودية على قائمة أمريكية للدول التي تستخدم الأطفال جنودا، رافضا ما توصل إليه خبراء من أنها تستخدم أطفالا للقتال في الحرب الأهلية الدائرة في اليمن.

    ومن شأن هذا القرار، الذي صدر بعد نقاش داخلي محتدم، إثارة اتهامات جديدة من جانب أنصار حقوق الإنسان وبعض أعضاء الكونغرس الأمريكي بأن إدارة الرئيس دونالد ترامب تضع المصالح الأمنية والاقتصادية على رأس أولوياتها فيما يتصل بالعلاقات مع السعودية الغنية بالنفط والتي هي أحد أكبر حلفاء الولايات المتحدة وأحد أكبر مشتري الأسلحة منها.

    وجاء قرار بومبيو بينما يتصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران المنافس الرئيسي للسعودية في المنطقة.

    وعارض أعضاء جمهوريون في الكونغرس الأمريكي خطط الرئيس دونالد ترامب بيع أسلحة بقيمة 8 مليارات دولار للسعودية والإمارات، وقالوا إن من "المؤسف" أن تستخدم الإدارة إعلانا للطوارئ لتجنب مراجعة الكونغرس.

    وحسب "رويترز" عرقل أعضاء في الكونغرس مبيعات معدات عسكرية للسعودية والإمارات لشهور لغضبهم من سقوط قتلى مدنيين في الحملة الجوية للبلدين في اليمن وانتهاكات لحقوق الإنسان منها مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية السعودية في تركيا العام الماضي.

    انظر أيضا:

    أنصار الله" تتهم المنظمات الإنسانية بالتجسس في اليمن"
    ألمانيا تدافع عن تصديرها أسلحة لدول مشاركة في حرب اليمن
    المبعوث الأممي إلى اليمن: الوضع العسكري في الحديدة "معقد وهش"
    طيران التحالف يستهدف تجمعات لـ"أنصار الله" شمال غربي اليمن
    السعودية تكشف حقيقة إصابة مواطنيها في زلزال اليابان المدمر
    السعودية تبرم صفقة ضخمة مع "إيرباص"
    عضو في "أنصار الله" يهدد باستهداف المنشآت الاقتصادية في السعودية
    تصريح قوي من السعودية على هجمات "أنصار الله" في المملكة
    السعودية تدعو لاتخاذ إجراءات حازمة تحسبا لتداعيات خطيرة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية, حرب اليمن, الخارجية الأمريكية, الأطفال, السعودية, أمريكا, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik