18:26 GMT16 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    032
    تابعنا عبر

    اعتبر حسين أمير عبد اللهيان، المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني، أن "ملابسات وفاة الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، تثير الشبهات".

    وقال عبد اللهيان، في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "قد ارتكب المغفور له محمد مرسي خلال فترة رئاسته للجمهورية أخطاء ولكن الإجراءات الأمريكية والسعودية والإماراتية ضد الشعب المصري ذي التاريخ والحضارة والديانة ووفاة مرسي المشبوه موضوع مؤسف".

    وأضاف عبد اللهيان، الذي كان يتولى منصب نائب وزير الخارجية الإيراني: "نتقدم بالتعازي إلى أسرة الدكتور محمد مرسي ومحبيه".

    ​وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، أعرب عن تعازيه بوفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي.

    وحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية، فقد أعرب موسوي، في بيان، أمس الثلاثاء، عن أسفه لوفاة محمد مرسي المنبثق عن أول انتخابات شعبية كبيرة بعد انتصار الحركة الشعبية في مصر".

    وأضاف أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحترم وجهات نظر الشعب المصري العظيم وتقدم التعازي بوفاة الدكتور محمد مرسي إلى عائلته وذويه والشعب في مصر وتسأل الباري أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم ذويه الصبر والسلوان، والمزيد من النجاح للشعب المصري".

    وأعلن التلفزيون الرسمي المصري، يوم الاثنين الماضي، عن وفاة الرئيس السابق محمد مرسي، أثناء جلسة محاكمته. وأوضح التلفزيون أن مرسي تعرض لنوبة إغماء أثناء المحاكمة، توفي على أثرها، فيما أعلنت وسائل إعلام عربية وغربية، أنه تم دفن مرسي بمقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحاميه ووسط تعزيزات أمنية شديدة.

    انظر أيضا:

    بعد ساعات من وفاة محمد مرسي... السعودية تشن هجوما عنيفا على "الإخوان المسلمين"
    مصر ترد على ادعاءات "هيومن رايتس ووتش" حول وفاة محمد مرسي
    إيران تعلق على وفاة محمد مرسي
    قرار جديد من النيابة العامة المصرية بشأن "جثة محمد مرسي"
    أول تعليق من واشنطن على وفاة محمد مرسي
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, مصر, أخبار إيران, الإمارات, أخبار السعودية اليوم, محمد مرسي, حسين أمير عبد اللهيان, الرئاسة المصرية, جماعة الإخوان, مجلس الشورى الإيراني, دفن مرسي, أخبار العالم العربي, أخبار العالم, الحكم على محمد مرسي, تعزية, وفاة مرسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook