08:18 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي)، نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، إن نظام المؤتمر الوطني شهد تغييرا حقيقيا وتم بانحياز القوات المسلحة وقوات الدعم السريع وجهاز الأمن الوطني والشرطة انحيازا صادقا لثورة الشعب.

    جاء ذلك، خلال كلمته في اللقاء الجماهير لقبائل شرق النيل، الذي نظمته مبادرة أهل السودان بمحلية شرق النيل بمنطقة برق، اليوم السبت 22 يونيو / حزيران.

    وقال حميدتي: "كان يمكن أن يتم تكوين الحكومة بعد ثلاثة أيام من تغيير نظام المؤتمر الوطني، لكن ظهرت المصالح والأجندة الخاصة".

    وأوضح حميدتي أن المجلس العسكري استطاع أن يحبط مخططا لتفكيك البلاد، مضيفا: "المجلس العسكري لا يعمل على فرض رأيه على الشعب السوداني".

    واستطرد حميدتي: "السودان يقوم بحماية أوروبا من الهجرة الغير شرعية والجرائم العابرة من خلال قفل حدوده الممتدة".

    وقال حميدتي إن دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية وروسيا والصين، بذلوا جهودا كبيرا ووقفوا مع السودان، وكشف بأن السودان مشاركا، بأكبر قوة في التحالف العربي".

    وأوضح نائب رئيس المجلس العسكري السوداني: "المجلس جاهز لتكوين حكومة لتسيير الفترة الانتقالية حتى قيام الانتخابات وهو الضامن لهذه الفترة الانتقالية، لأن المجلس العسكري يستمد قوته من الشعب السوداني".

    وأضاف: "قوات الدعم السريع والقوات المسلحة تعملان ضمن منظومة وقانون القوات المسلحة وأن قيادتها تعمل بتناغم تام، وشباب الثورة الذين خرجوا من أجل التغيير تفهموا قضيتهم وهم الآن جاهزين للمشاركة في تكوين حكومة مجلس الوزراء المدنية لتسيير الفترة الانتقالية".

    وتابع: "السودان سيمضي بقوه وكما خطط له وسيعمل على استكمال كل المشروعات التنموية والخدمات وطالب بضرورة أن يتفق أبناء الشعب السوداني.

    ويشهد السودان أزمة سياسية منذ عزل الرئيس السابق عمر البشير في 11 أبريل/ نيسان الماضي إثر احتجاجات شعبية، لتستمر الاحتجاجات ضد المجلس العسكري الذي تسلم السلطة للمطالبة بنقلها للمدنيين.

    ووصلت المحادثات بين المجلس العسكري والمعارضة إلى طريق مسدود، في ظل خلافات عميقة بشأن من ينبغي أن يقود المرحلة الانتقالية نحو الديمقراطية، ومدتها ثلاث سنوات.

    واقتحمت قوات الأمن السودانية ساحة الاعتصام وسط الخرطوم، يوم الثالث من الشهر الجاري، وقامت بفضه بالقوة، ما أدى إلى مقتل أكثر من مائة شخص بحسب قوى الاحتجاج.

    انظر أيضا:

    حميدتي يعلن إنشاء مجلس جديد في السودان
    حميدتي بعد لقاء ابن سلمان: السودان مع السعودية في مواجهة إيران والحوثيين
    حميدتي: المجلس العسكري في السودان لا يسعى للحكم وهو الضامن في الفترة الانتقالية
    تحدث عن رغبته في الحكم... حميدتي: تضيع السودان لو لم أصل للسلطة
    حميدتي في تصريح جديد: السودان لم يعد يتحمل أكثر من ذلك
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان, احتجاجات السودان, المجلس العسكري السوداني, محمد حمدان حميدتي, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook