01:31 06 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    نساء سعوديات

    هل اقتربت المرأة السعودية من القضاء والجيش والشرطة... سعوديات يتحدثن لـ"سبوتنيك"

    © REUTERS / HAMAD I MOHAMMED
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تتسارع الخطوات الرامية نحو تمكين المرأة السعودية في الوظائف وأماكن العمل التي كانت تقتصر على الرجال فقط لسنوات طويلة.

    لم يقف الأمر عند حصول المرأة على حقها في قيادة السيارات، إلا أنها حصلت أيضا على قيادة الطائرة، حيث حلقت ياسمين الميمني قبل أيام بالطائرة فوق الأجواء السعودية، فيما تداولت الصحافة السعودية معلومات حول توجه وزارة العدل لتعيين "كاتبات عدل" بهدف تقديم الخدمة العدلية للنساء.

    بحسب كاتبات سعوديات تواصلت "سبوتنيك" معهن، أكدن أن المرأة السعودية باتت متواجدة في كل الأماكن وأن وجودها في الجيش والشرطة والقضاء بات مسألة وقت للتأهيل والإعداد الصحيح لتلك الأماكن.

    التغلب على الأعراف

    من ناحيتها قالت الدكتورة ناهد باشطح الكاتبة والإعلامية السعودية، إن السعودية وضعت الإطار المناسب لتمكين المرأة من خلال التغلب على سيطرة الأعراف التي لا علاقة لها بالدين الإسلامي.

    ​وأضافت في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، اليوم الأحد، أن المصاعب القديمة لم تعد الآن، وأنه على سبيل المثال يأتي إعلان وزارة العدل عن تعيين "كاتبات عدل" خلال الفترة المقبلة، كما أن هناك نساء موظفات في الجمارك وفي كل الأماكن العامة، وهو ما يعني تخطي الإشكالية وأصبحت في المحال التجارية والجوازات.

    ​واستطردت قائلة:"تخطينا سيطرة الأعراف المجتمعية، إلى التمسك بالدين ومواكبة الحياة الحضارية، خاصة أن نسبة تمثيل المرأة في مجالات العمل كانت بسيطة، حيث تؤكد الرؤية على عمل المرأة في جميع المجالات لرفع نسبة تمثيلها في سوق العمل."

    الأولوية للنساء

    من ناحيتها قالت الكاتبة السعودية فضيلة الجفال:" لم يتبق قطاع لم تمكن فيه المرأة السعودية ضمن رؤية المملكة ٢٠٣٠، بقيادة المجدد سمو ولي العهد محمد بن سلمان، لدرجة تشعر بكثافة تواجد وأولوية النساء السعوديات في كل المواقع."

    وأضافت في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، اليوم الأحد، أن المراقب القريب قد يعتقد أن هناك ثورة ناعمة من أجل دعم المرأة وتمكينها، إلا أن هذه الثورة حكومية.

    القضاء والجيش

    واستطردت بقولها:"بالنسبة لمنصب القضاء فهذا متوقع قريبا بعد دخولها المجال بقوة، أما بالنسبة لمناصب قيادية في الشرطة والجيش فالأمر يتعلق بالتهيئة والكفاءة، إن توفرت، ولا يقتصر فقط على جنس الإنسان كذكر أو أنثى فحسب، لكن هناك عسكريات وسيدات أمن في أغلب الأجهزة."

     مؤشرات إيجابية

    من ناحيتها قالت مريم الحربي مرشدة سياحية سعودية، إن المرأة شغلت العديد من الوظائف خلال الفترة الأخيرة.

    ​وأضافت في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، أن بعض الوظائف لم تشغلها حتى الآن منها على سبيل المثل العمل العسكري في القوات المسلحة وكذلك فيما يتعلق بوزارة الداخلية، حيث لا يوجد ضابطات سعوديات، إلا أن بعض النساء يشغلن الوظائف الخاصة بالأعمال المدنية والإدارية في الوزارة.

    وأكدت أن المنصب الأعلى للمرأة السعودية في العمل الوزاري حتى الآن هو وكيل وزارة، ولم يصلن إلى الوزيرات.

    ​وأوضحت أن ما أعلن عنه بتعيين كاتبات عدل خلال الفترة المقبلة، يعد مؤشرا إيجابيا، ويبشر بأنها كل الأماكن التي لم تصل لها المرأة السعودية باتت ممكنة خلال الفترات المقبلة.

    انظر أيضا:

    سعوديات في مراكز القيادة... أبرز مناصب نساء المملكة
    بعد فتاة التنورة...نساء سعوديات يثرن الجدل في المملكة (فيديو)
    بالفيديو...شجار عنيف بين نساء سعوديات في متجر للألبسة
    الكلمات الدلالية:
    وضع المرأة في السعودية, المجتمع السعودي, الحكومة السعودية, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik