03:36 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    الفنانة السعودية/ لولوة الحمود

    لأول مرة... فنانة سعودية تشارك بمعرض فني في روسيا

    © Photo / السفارة السعودية بالقاهرة
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    شارك عدد من الفنانين السعوديين في معرض "الذكاء الصناعي وحوار الثقافات" الذي أقيم في مبنى هيئة الأركان العامة في متحف أرميتاج، في مدينة سان بطرسبورغ الروسية.

    أجرت وكالة "سبوتنيك" حوارا خاصا مع  الفنانة السعودية لولوة الحمود كشفت خلاله عن مشاركتها في المعرض ووضع الفن المعاصر في السعودية.

    قالت لولوة، وهي واحدة من رواد الفن المعاصر في المملكة العربية السعودية: "عندما بدأت بممارسة الفنون، في بلدنا لم تكن هناك أقسام أو دورات خاصة لتدريس الفن في مؤسسات التعليم العالي. عندما كنت طفلة، كنت أرسم لنفسي فقط. ولكن عندما كبرت رغبت في دراسة الفنون ولكن للأسف لم يكن هناك مؤسسات متخصصة بهذا المجال. وكنت في حيرة.. وبناء على إصرار والدي درست علم الاجتماع."

    وأضافت لولوة: "يتطور الفن المعاصر في  السعودية الآن كثيرا. ففي السابق، كان الفنانون يعملون بشكل فردي. وقليل من الناس كانوا يهتمون بالمجال الفني. ولكن الوضع تغير اليوم،  فقد أصبح دعم الفنون أحد أولويات السلطات. لقد أدركنا أن هذا ليس مجرد نوع من التسلية فقط، أنا سعيدة لأنني أعيش في مثل هذا الوقت."

    من جانبه قال مدير متحف أرميتاج في سان بطرسبورغ  ميخائيل بيوتروفسكي: "في المملكة العربية السعودية، كما هو الحال في أي مجتمع محافظ، إدخال التغييرات على المجتمع ليس بالأمر السهل. ومع ذلك تتخذ المملكة خطوات إيجابية نحو التغيير،  إذ أصبح بمقدور المرأة قيادة سيارة، الأمر كذلك فيما يتعلق بالفنون، بالمناسبة، النساء في السعودية بدأن بالانخراط في الفن المعاصر حتى قبل صدور القرار الملكي الذي سمح للمرأة بقيادة السيارة ".

    ودشنت السعودية قبل ثلاث سنوات مرحلة جديدة في سياستها التنموية بإطلاقها مشروع "رؤية 2030"، والذي يتضمن خططا وبرامج تنموية تشمل قطاعات اقتصادية واجتماعية واسعة كما شملت أيضا المجال الفني. وتخطط السلطات السعودية استثمار مبلغ 64 مليار دولار في صناعة الترفيه في السنوات العشر القادمة.

    ولفتت الحمود إلى أن السعودية افتتحت في عام 2018 مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي في مدينة الظهران حيث تقام فيه المعارض والندوات والمحاضرات والمسرحيات.

    ووفقا لها يحتوي المركز أيضًا على سينما ومكتبة عصرية، ومركزاً للابتكار، وواحة للصغار التي تشكل أول متحف من نوعه للطفل في العالم العربي، ومتحف التاريخ الطبيعي، وقاعات للفنون، ومركز الأرشيف،

    وفي هذا الصدد قالت نائبة مدير المتحف الروسي يفغينيا بتروفا: "إن مستوى الفنانين المعاصرين في المملكة العربية السعودية مرتفع للغاية. قبل عام، أقمت معرضًا صغيرًا للفن التجريدي الروسي في الرياض. وتم فيه استخدام تقنيات حديثة، جميع الفنانين السعوديين يتقنون لغة الفن العالمي ولكنهم يتميزون بأسلوبهم الخاص، برأي هذه ميزة كبيرة ، لأن العولمة في الفن تقلل من قيمته".

    وكشفت لولوة الحمود إنها سعت في أعمالها التي شاركت بها بمعرض "الذكاء الصناعي والحوار بين الثقافات" في متحف أرميتاج إلى إلقاء نظرة أعمق على القواعد الخفية للإبداع الفني بنمط رياضي، وباستخدام اللغة العربية، في سياق فكري يتماشى مع الطبيعة، ويجمع بين الفن والعلم.

    وتأتي مشاركة وزارة الثقافة في معرض "الذكاء الصناعي والحوار بين الثقافات" في روسيا في سياق دعمها للأصوات السعودية ذات الاتجاه الفني الخاص، وحرصها على نقل الإبداع السعودي إلى الخارج لتعزيز الحوار الثقافي مع العالم.

    الكلمات الدلالية:
    فن معاصر, فنانة سعودية, معرض
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik