09:32 GTM24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    أكد عضو مجلس النواب الليبي علي السعيدي القايدي (في مدينة طبرق) أن الجيش الوطني الليبي يستعد لمعركة عسكرية لاستعادة السيطرة على مدينة غريان في طرابلس، مؤكدا أن خسارة غريان ليست بالشيء الكبير.

    وقال القايدي في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" اليوم الأحد إن "الجيش الوطني الليبي لم يدخل مدينة غريان بالبندقية بل دخلها بالتفاهمات وليس بالرصاص، ومن هنا أن خسارة غريان ليس بالشيء كبير، ولكن الجيش راجع إلى غريان بدخول عسكري لإعادة بسط سيطرته عليها في الأيام القريبة القادمة".

    وردا على سؤال حول حدوث تصفيات جسدية للجرحى والأسرى التابعين للجيش في مدينة غريان قال عضو مجلس النواب الليبي "بخصوص الأدلة التي تؤكد حدوت تصفيات جسدية للجرحى لدي الدليل"، موضحا ""هناك تقرير طبي من وزارة الصحة للحكومة يوضح أن أحد المتوفيين قد قُتل أثناء وهو جريح ، ووزارة العدل بالحكومة الليبية المؤقتة قد فتحت بابا لجمع الدلائل والفيديو وكذلك هناك شهود عيان على الجريمة مستعدين للإدلاء بشهادتهم".

    وحول قرار إغلاق المجال الجوي والبحري من قبل قيادة الجيش الليبي أمام الطائرات والباخرات التركية قال القايدي إن "قرار إغلاق المجال الجوي والبحري من قبل القيادة العامة للجيش الليبي خطوة في الاتجاه الصحيح وأيضا خطوة متأخرة".

    وتابع قائلا "أما بخصوص مواطني الجنسية التركية في اعتقادي لابد من منح مدة زمنية لمغادرة البلاد في فترة 7 أيام لإقفال أعمالهم وترتيب عودتهم إلى تركيا".

    وأضاف القايدي "أعطيت التعليمات لكل شركات الطيران الليبي لعودة الركاب الليبيين الموجودين في تركيا على أن تسير كل شركة يوم الأحد والأربعاء من هذا الأسبوع و والأسبوع القادم، ومنها خطوط شركة الأفريقية والأجنحة والراحلة والبراق من كل مطار امعتيقة ومطار مصراتة ومطار بنينا".

    وكانت القيادة العامة للجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر قد أصدرت أوامر بإغلاق المجال الجوي الليبي أمام الطائرات التركية، بسبب مشاركة تركسا في العمليات العسكرية ضد الجيش الليبي بطرابلس، كما أصدرت أوامر بالقبض على جميع الأتراك في ليبيا.

    وتتهم أيضا قيادة الجيش الليبي قوات حكومة الوفاق الليبية التي تتخذ من طرابلس العاصمة مقراً لها بتصفية أسرى من قوات الجيش الوطني الليبي في مدينة غريان جنوب غرب طرابلس، بعد سيطرة قوات حكومة الوفاق على المدينة الأسبوع الماضي، ونفت قوات الوفاق واقعة تصفية جنود ليبين تابعيين للجيش الوطني الليبي.

    وبحسب البيانات الرسمية وصل إلى مدينة بنغازي شرقي البلاد الجمعة الماضية ما يقارب عن 40 قتيلا، فيما تقول وزارة الصحة في حكومة الوفاق إن الجرحى يتلقون العلاج في مستشفى غريان، وإنه لم يتم تصفية الأسرى أو الجرحى.

    انظر أيضا:

    "النواب الليبي" يعلن الحداد 3 أيام في جميع أنحاء ليبيا
    أردوغان يرد على تهديد حفتر باستهداف الطائرات التركية في ليبيا
    المسماري: أوامر بالقبض على جميع الأتراك في ليبيا
    ميركل تبحث مع ترامب ليبيا والوضع حول إيران وقضايا التجارة
    الدفاع والأمن القومي في ليبيا: لن نتهاون مع من خانوا الجيش في غريان
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik