04:57 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، تأجيل عقد جلسة الحكومة اللبنانية لمدة 48 ساعة، حتى تهدأ الأوضاع عقب حادث إطلاق نار على وزير المهجرين في منطقة قبرشبون بجبل لبنان، مؤكدا أن القضاء سيأخذ كل الخطوات لمحاسبة كل من ارتكب الجريمة في الجبل.

    وقال الحريري: "تؤجل عقد جلسة الحكومة اللبنانية حتى يتنفس الاحتقان"، مضيفا أن "القضاء سيأخذ كل الخطوات لمحاسبة كل من ارتكب الجريمة في الجبل"، وذلك حسب الوكالة الوطنية للإعلام.

    وتابع الحريري: "دستورنا يضمن الحريات، والأمن خط أحمر".

    وأضاف: "كلنا منفتحون كي نجد الحلول، ونطلب من الإعلام عدم تضخيم الأمور، نافيا أن يكون وزراء "تكتل لبنان القوي" عطلوا نصاب جلسة مجلس الوزراء، ومؤكدا أنه هو من ارتأى تأجيلها لتنفيس الاحتقان.

    وكان وزير شؤون النازحين اللبناني صالح الغريب، قال إنه تعرض لمحاولة اغتيال، في منطقة جبل لبنان الجنوبي.

    وأدى الهجوم إلى سقوط قتيلين وجريح، وقال مصدر محلي لوكالة "سبوتنيك" إن"موكب الوزير صالح الغريب تعرّض ﻹطلاق نار كثيف من قبل مسلحين.

    وجاءت الحادثة في وقت تشهد فيه منطقة جبل لبنان الجنوبي توترا كبيرا على خلفية جولة كانت مقررة لوزير الخارجية جبران باسيل أثارت اعتراض معارضيه، لا سيما في الحزب التقدمي الاشتراكي، الذي عمد مناصروه إلى قطع عدد من الطرقات احتجاجا على الزيارة.

    انظر أيضا:

    سيناريوهات التصعيد في لبنان وفرص نشوب حرب أهلية
    مجلس الدفاع الأعلى في لبنان يقرر القبض على المتهمين بإطلاق الرصاص في منطقة عاليه
    توتر كبير في جبل لبنان على خلفية زيارة باسيل للمنطقة
    ثلاثة جرحى بإطلاق نار على موكب وزير شؤون النازحين اللبناني في جبل لبنان
    قطر تضخ ملايين إضافية في لبنان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أزمة لبنان, أخبار الأمن في لبنان, أخبار العالم, أخبار لبنان, أخبار العالم العربي, اقتصاد لبنان, أزمة لبنان السياسية, وزارة الخارجية اللبنانية, الرئاسة اللبنانية, الحكومة اللبنانية, وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل, سعد الحريري, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook