17:26 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    اعتصام السودان

    تجمع المهنيين السودانيين: لدينا سيناريوهات وبدائل جاهزة للمستجدات والمفاجآت

    © REUTERS / STRINGER
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال معتصم محجوب، عضو تجمع المهنيين السودانيين، إن المراوغات والمماطلات التي قام بها المجلس العسكري من أجل الاحتفاظ بالسلطة دفعتهم للبدء بالتصعيد من جديد في الشارع.

    وشدد محجوب، خلال اتصال مع "سبوتنيك" على مضي القوى الثورية قدما في الضغط على المجلس العسكري من الداخل عن طريق التظاهرات ومن الخارج عن طريق المجتمع الدولي من أجل تسليم السلطة للمدنيين.

    وأشار إلى أن تجمع المهنيين والقوى الثورية الأخرى تضع خريطة للتحركات اليومية طويلة الأمد ولديها سيناريوهات جاهزة وبدائلها للتعامل مع كل الظروف والمستجدات وحتى المفاجآت، ما بين تظاهرات ليلية وحملات نظافة وصولا لموكب يوم 13 يوليو/تموز.

    وأكد "إيمان الشعب بقضيته وعدم التفريط في دماء أبنائه الذين ضحوا من أجل أن تنال البلاد حريتها ومكانتها الإقليمية والدولية وأن ينعم أهلها بخيرات بلادهم بعيدا عن منظومات النهب والفساد".

    وتابع: "الجميع قد أدرك ما يقوم به المجلس العسكري وأهدافه، ولن نكرر أخطاء ثورات الربيع العربي وبالتالي النتائج التي ترتبت عليها، فقد وعينا الدرس جيدا".

    وأكد عضو تجمع المهنيين، أن تظاهرات 30 يونيو/حزيران، فاقت كل التوقعات ووجهت رسالة للعالم بأن الشعب السوداني لن يقبل بغير الأهداف التي وضعتها الثورة، وأنهم لم يقوموا بثورة من أجل أن يسلموا السلطة للعسكر من جديد.

    وكان تجمع المهنيين السودانيين، أعلن أمس الثلاثاء، أن قوات الأمن داهمت منازل عدد من قياداته واعتقلتهم، وحمّل المجلس العسكري الانتقالي الذي يدير شؤون البلاد مسؤولية سلامتهم.

    ويدير المجلس العسكري الانتقالي شؤون السودان منذ عزل الرئيس السابق عمر البشير في الحادي عشر من أبريل/ نيسان الماضي، إثر احتجاجات شعبية واسعة، لتستمر الاحتجاجات ضد المجلس للمطالبة بنقل السلطة للمدنيين.

    ووصلت المحادثات بين المجلس العسكري والمعارضة إلى طريق مسدود في ظل خلافات عميقة بشأن تشكيل المجلس السيادي المنوط به تسيير المرحلة الانتقالية.

    واقتحمت قوات نظامية سودانية، في الثالث من يونيو/ حزيران الماضي، ساحة اعتصام القوى المعارضة أمام القيادة العامة للجيش بوسط العاصمة الخرطوم وفض اعتصامهم بالقوة، ما أسفر عن وقوع أكثر من 100 قتيل.

    انظر أيضا:

    السودان يصدر بيانا بشأن استهداف مطار أبها في السعودية
    عدد قتلى "30 يونيو" في السودان يرتفع إلى 10 أشخاص
    دعوة جديدة من الإمارات بعد الاحتجاجات الأخيرة في السودان
    السودان و30 يونيو... عودة إلى الشارع من جديد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان, احتجاجات السودان, الحكومة السودانية, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik