Widgets Magazine
01:33 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    جنود الجيش العراقي

    مباحثات عراقية أمريكية لاستمرار الدعم ضد الإرهاب ومنع استهداف البعثات

    © AFP 2019 / Azhar Shallal
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    انطلاق عملية إرادة النصر في العراق (12)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد وزير الدفاع العراقي، نجاح الشمري، خلال استقباله المبعوث الأمريكي الخاص للعراق وسوريا، اليوم الأحد، أن بلاده لن تسمح باستهداف البعثات الدبلوماسية ومستشارين التحالف الدولي ضد الإرهاب.

    وأعلنت وزارة الدفاع العراقية، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، أن الوزير الشمري، استقبل المبعوث الأمريكي الخاص للعراق، وسوريا، جيم جيفري والوفد المرافق له، وجرى خلال اللقاء التباحث حول استمرار تقديم الدعم والإسناد للقوات المسلحة، التي تنفذ عمليات مستمرة في مناطق تواجد عناصر "داعش" الإرهابي.

    وأكدت الدفاع، أن المبعوث الأمريكي، أثنى على المهام والدور الذي تقوم به هذه القوات في محاربة الإرهاب، مؤكدا أن الولايات المتحدة تحترم سيادة العراق وقراراته الخاصة العسكرية والسياسية في أراضيه.

    وأكد وزير الدفاع العراقي، للمبعوث الأمريكي أن العراق لن يسمح باستخدام أراضية ضد إي دولة من دول الجوار، والمنطقة، ولا يسمح باستهداف البعثات الدبلوماسية والتحالف الموجودين في المنطقة.

    ونوهت وزارة الدفاع في ختام البيان، إلى أن اللقاء حضره كبار الضباط، والقادة في الوزارة.

    وانطلقت عمليات صباح اليوم الأحد، 7 تموز/ يوليو الجاري، أطلق عليها "إرادة النصر" تشارك بها قطعات الجيش العراقي، والحشد الشعبي، والعشائري، بدعم من التحالف الدولي ضد الإرهاب، لتفتيش المناطق الصحراوية المحصورة بين محافظات: الأنبار، وصلاح الدين، ونينوى، وصولا إلى الحدود العراقية — السورية.

    يشار إلى أن ثلاثة صواريخ نوع "كاتيوشا" سقطت على معسكر التاجي، الذي يتواجد به مستشارون ومدربون من الولايات المتحدة الأمريكية ودول التحالف الدولي، شمال العاصمة، بغداد، في 17 حزيران/ يونيو الماضي.

    وقبل يوم من استهداف معسكر التاجي التابع للجيش العراقي، سقطت ثلاث قذائف هاون، على قاعدة بلد الجوية "تبعد 64 كم شمال بغداد"، التي أيضا يوجد فيه مستشارون أمريكان.

    وأسفرت القذائف التي سقطت على قاعدة بلد، في محافظة صلاح الدين، شمال بغداد، عن نشوب حرائق في الحشائش، وتم إخماد النيران دون أية أضرار بشرية، وقبل ذلك سقط صاروخ نوع كاتيوشا بالقرب من السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد.

    وأعلن القائد العام للقوات المسلحة العراقية، رئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي، في بيان صادر عن مكتبه الإعلامي، تلقته مراسلتنا، مساء الثلاثاء، 18 يونيو/حزيران الماضي، عقب الهجمات الصاروخية، قائلا: "مرت البلاد خلال الفترة الماضية بظروف معقدة من حروب داخلية وخارجية، ومن حل الجيش، وفرض الاحتلال على العراق، ووجود قوات أجنبية، وتدخلات خارجية، وقيام تشكيلات مسلحة أو استخدام أراضي العراق لأعمال مسلحة ضد أهداف ودول وقوى خارج إرادة الدولة العراقية".

    الموضوع:
    انطلاق عملية إرادة النصر في العراق (12)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, وزارة الدفاع العراقية, الجيش العراقي, داعش, جيمس جيفري, العراق, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik