Widgets Magazine
03:33 21 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    الرئيس السوري بشار الأسد

    الأسد يلتقي لافرنتيف مجددا في دمشق لبحث الحل السياسي ومعركة إدلب

    © AP Photo /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    استقبل الرئيس السوري بشار الأسد المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرنتيف ونائب وزير الخارجية الروسية سيرغي فيرشينين لبحث المسار السياسي للأزمة السورية.

    أفادت وكالة "سانا" أن الرئيس السوري بشار الأسد استقبل المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرنتيف ونائب وزير الخارجية الروسية سيرغي فيرشينين والوفد المرافق لبحث المسار السياسي للأزمة السورية.

    وبحسب الوكالة، تركز اللقاء حول الجهود السياسية للحل في سوريا وخاصة ما يتعلق بتشكيل لجنة مناقشة الدستور وآليات وإجراءات عملها والمراحل المهمة التي وصلت إليها.

    وأضافت أنه "كان هناك اتفاق حول مواصلة العمل والتنسيق المكثف من قبل الجانبين حول الخطوات التالية وصولا إلى تحقيق النتائج المرجوة في هذا الإطار وعدم السماح للدول التي تحاول إطالة أمد الحرب الإرهابية على سورية بوضع العراقيل أمام هذه العملية".

    وتناول الاجتماع مستجدات العملية العسكرية ضد الإرهابيين التي أطلقها الجيش السوري لتحرير إدلب.

    وأكد الجانب الروسي دعمه للجيش العربي السوري في رده على خروقات الإرهابيين وعلى أي استفزازات تقوم بها المجموعات الإرهابية المتمركزة في إدلب، مجدداً موقف موسكو المؤيد لحق سورية في الدفاع عن مواطنيها والحفاظ على سلامة أراضيها وتطهيرها بشكل كامل من الإرهاب.

    وتطرق النقاش إلى التطورات الإقليمية والدولية بالإضافة إلى العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين البلدين.

    وكان مبعوث الرئيس الروسي ألكسندر لافرينتيف زار طهران منذ أيام والتقى بالمسؤولين والقيادات الإيرانية.

    وكان الأسد استقبل لافرنتييف في دمشق بتاريخ 20 يونيو/ حزيران، كذلك التقاه في دمشق بتاريخ 19 أبريل/ نيسان من العام الحالي في دمشق قادما من السعودية.

    انظر أيضا:

    عمار الأسد يكشف علاقة "صفقة القرن" بإرسال قوات بريطانية وفرنسية إلى سوريا
    بعد زيارة وزير خارجية عمان لبشار الأسد: هل تنجح السلطنة في إعادة سوريا للجامعة العربية؟
    قائد المغرب: الأسد يظل أسدا حتى عندما يصاب
    الأسد وبن علوي يبحثان العلاقات الثنائية ومساعي استعادة الأمن بالمنطقة
    الكلمات الدلالية:
    معركة إدلب, العلاقات الروسية السورية, الحكومة السورية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik