18:36 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال الخبير في الشأن اليمني، فاروق حمودي، إن إحلال قوات سعودية محل الإماراتية لا يعني أن هناك خلافا.

    وأوضح حمودي في اتصال هاتفي لبرنامج "في العمق"، الذي يذاع على أثير "سبوتنيك"، أن هناك تبادلا في تأمين الموانئ، لأن السعودية هي التي تقود التحالف والإمارات عضو فعال وما يحدث من إحلال للقوات السعودية ما هو إلا نوع من التكتيك والتنسيق العسكري بين قوات التحالف.

    وأضاف الخبير في الشأن اليمني، أن هذا الإحلال لا يعني أن هناك خلافا، ولكن الهدف أن تكون نتائجه أفضل في مواجهة التحديات والمخاطر في اليمن.

    وأشار حمودي إلى أن الإمارات قدمت تضحيات كبيرة لإضفاء الشرعية، وخاصة في الجنوب، في وقت استطاع فيه حزب الإصلاح أن يهيج الرأي العام بأن الإمارات تخل بالسلوك من أجل أجندات معينة، مؤكدا أن هناك اختراقا في جسم الشرعية في اليمن، ما يساعد الحوثيين على تنظيم صفوفهم، حتى يصبح الأمر واقعا، من أجل التفاوض معهم. 

    وأكد فاروق حمودي أن انسحاب القوات الإماراتية ليس انسحابا بشكل مباشر حيث قاموا بتدريب عدد كبير من اليمنيين لمواجهه الحوثيين.

    وقال الخبير في الشأن اليمني:

    إنه ليس هناك تصريحا رسميا من أي جهة يطالب بخروج الإمارات من التحالف، وما يحدث لن يؤثر على قوات التحالف، وهو يأتي في إطار روتيني، حسب الأهمية والأولوية لكل مرحلة.

    انظر أيضا:

    اليمن... أمومة وأبوة تحت القصف... مآسي إنسانية وكوارث اجتماعية
    الإمارات تكشف تفاصيل دعمها للقطاع الصحي في اليمن
    مارتن غريفيث يبحث مع بومبيو تنفيذ اتفاقية ستوكهولم بشأن اليمن
    اليمن... غارات عنيفة تدمر 3 مراكز للاتصال تابعة لـ"أنصار الله"
    اليمن: تشكيل قيادة مشتركة في الساحل الغربي وغرفة عمليات مرتبطة بقوات التحالف
    الكلمات الدلالية:
    قوات التحالف العربي, الحوثي, السعودية, الإمارات, الإمارات, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook