Widgets Magazine
17:32 20 أغسطس/ أب 2019
مباشر
     الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال لقائه مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في القاهرة

    السيسي يبحث مع الرئيس الجزائري التعاون الثنائي والقضايا المشتركة

    © REUTERS / POOL New
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ونظيره الجزائري عبد القادر بن صالح، اليوم الخميس، العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، محل الاهتمام المشترك، وذلك خلال استقبال السيسي لابن صالح اليوم، في القاهرة.

    فحسب بيان صادر عن الرئاسة المصرية، فقد استقبل السيسي، اليوم، ابن صالح في القاهرة، بحضور وزير الخارجية المصري سامح شكري، وذلك في أول زيارة لابن صالح خارج الجزائر.

    وأشاد السيسي خلال اللقاء "بالمستويات المتميزة التي وصلت إليها العلاقات الثنائية الأخوية بين البلدين"، مشيرا إلى حرص مصر على الدفع قدما بأطر التعاون الثنائي على شتى الأصعدة.

    من جانبه أكد ابن صالح على "اعتزاز بلاده بما يربطها بمصر من روابط وعلاقات وثيقة ومتميزة على المستويين الرسمي والشعبي"، مشيداً بما حققته مصر خلال السنوات الماضية على الصعيد الداخلي من إنجازات في مجالات الأمن والاستقرار والتنمية، "والتي أفضت إلى استعادتها لدورها الرائد والفعال على الصعيدين الإقليمي والدولي، وما لذلك من انعكاسات مستقبلية إيجابية على العمل الأفريقي والعربي المشترك، وجهود التوصل لتسويات سياسية للأزمات القائمة بالمنطقة".

    وهنأ ابن صالح نظيره المصري على نجاح مصر في استضافة بطولة الأمم الإفريقية، التي يخوض فيها المنتخب الجزائري المباراة النهائية في مواجهة منتخب السنغال، حيث أعرب السيسي عن أمنياته للمنتخب الجزائري بالفوز.

    وبحث الجانبان خلال اللقاء "سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين، لا سيما في مجالات الاقتصاد والتجارة وتبادل الاستثمار، بالإضافة إلى الصعيد الأمني وتبادل المعلومات، لا سيما في ظل وجود العديد من التحديات المشتركة التي يواجهها الجانبان".

    كما شهد اللقاء تبادل الرؤى بين الجانبين بشأن تطورات عدد من القضايا الإقليمية والملفات المتعلقة بالاتحاد الأفريقي.

    وتم التطرق إلى عدد من القضايا، خاصةً ليبيا، حيث تم الإعراب عن "الارتياح حيال التنسيق القائم بين البلدين حول الملف الليبي في إطار الآلية الثلاثية التي تجمع وزراء خارجية كل من مصر والجزائر وتونس، والتطلع لتكثيف التشاور وتبادل الرؤى فيما بين البلدين حول الأوضاع في ليبيا خلال الفترة المقبلة، وذلك من أجل تحقيق التهدئة وتسوية الأزمة سياسياً بما يحفظ استقرار وأمن ليبيا وسلامة أراضيها، والعمل على وقف مختلف أشكال التدخل الخارجي في ليبيا".

    واستعرض ابن صالح تطورات الأوضاع الداخلية في الجزائر، مشيراً إلى أن الأمور تسير في طريقها الصحيح وفقاً للمسلك الدستوري، فيما أكد السيسي على "الثقة الكاملة في قدرة مؤسسات الدولة الجزائرية والشعب الجزائري الشقيق على التعامل مع التحديات الراهنة، وبدون التدخل في شؤونه الداخلية من قبل أي أطراف خارجية".

    ويخوض منتخب الجزائر غدا الجمعة، المباراة النهائية في كأس الأمم الإفريقية في استاد القاهرة أمام منتخب السنغال.

    انظر أيضا:

    حملة اعتقالات في باريس عقب فوز المنتخب الجزائري
    الرئيس الجزائري يهنئ منتخب بلاده بالتأهل لنهائي أمم أفريقيا
    تحرك من الجيش الجزائري قبل خوض المنتخب الوطني نهائي كأس الأمم الأفريقية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik