04:27 GMT19 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    130
    تابعنا عبر

    نفذ المجلس العسكري الانتقالي في السودان، اليوم الأربعاء، حملة اعتقالات واسعة لقادة سياسيين وعسكريين من نظام الرئيس المعزول، عمر البشير، عقب ساعات من إحباط محاولة انقلاب في البلاد. 

    وأعتقلت السلطات السودانية القيادي، بكري حسن صالح، نائب الرئيس المعزول عمر البشير، بالإضافة إلى اعتقال علي كرتي، وزير خارجية البشير الأسبق، وأحد أبرز قادة الحركة الإسلامية رئيس قوات الدفاع الشعبي؛ وذلك بحسب "المشهد السوداني".

    ومن بين المعتقلين وزير المعادن، كمال عبد اللطيف، أحد أبرز أركان ما يعرف بالأمن الشعبي، والزبير أحمد الحسن، رئيس الحركة الإسلامية السياسية، على ذمة المشاركة في الانقلاب العسكري.

    كما تم اعتقال نقيب الصحفيين السودانيين، الصادق الرزيقي، والقيادي في الحركة الإسلامية، أسامة عبد الله، وشقيقه مدير التصنيع الحربي، الفريق محمد الحسن عبد الله .

    وجرى اعتقال رئيس الأركان المشتركة، الفريق أول هاشم عبد المطلب، وقائد سلاح المدرعات، اللواء نصر الدين عبد الفتاح، وقائد المنطقة المركزية اللواء بحر.

    وتعد هذه المحاولة الانقلابية الرابعة التي يحبطها المجلس العسكري منذ عزل البشير، في أبريل/نيسان الماضي، وسبق أن أحبط الجيش، في يونيو/حزيران الماضي محاولة انقلابية أخرى، دبرها ضباط متقاعدون وآخرون في الخدمة .

    انظر أيضا:

    السودان... "الجبهة الثورية" تطالب بهيكلة "قوى الحرية والتغيير"
    السودان... البرهان يلتقي سياسين ويتحدث عن "الاقصاء السياسي"
    السودان... اتفاق على تسمية رئيس الوزراء الجديد
    الكلمات الدلالية:
    الانقلاب, المجلس العسكري السوداني, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook