04:00 GMT15 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف قائد المنتخب الجزائري رياض محرز، عن مفاجأة بشأن مستقبل مدرب "محاربي الصحراء" جمال بلماضي، مشيرا إلى أنه ربما لا يكمل مسيرته مع المنتخب الوطني، رغم أن عقده مع الاتحاد الجزائري لكرة القدم ينتهي في 2022.

    جاء ذلك في مقابلة لقائد "محاربي الصحراء" مع جريدة "ليكيب" الفرنسية، السبت 27 يوليو / تموز.

    وأوضح محرز أن نيل المنتخب الوطني الجزائري كأس أمم أفريقيا 2019، الذي أقيم في مصر، يشبه حصد "ليستر سيتي" لقب بطولة إنجلترا عام 2016.

    وتابع: "اللحظات، التي عشتها، عند تسلم بكأس أمم أفريقيا 2019 مع المنتخب الجزائري، تشبه تلك التي عشتها مع فريق ليستر سيتي، عندما أحرزنا لقب بطولة إنجلترا موسم 2015-2016"، مضيفا: "في فريق ليستر سيتي كنا نشعر، أنه لا يوجد أحد يمكنه إيقافنا، وهو نفس السيناريو الذي تكرّر مع المنتخب في أمم أفريقيا هذا العام".

    ولفتت صحيفة "الشروق" الجزائرية، إلى أن منتخب بلاده استفاد من دعم قوي، سواء من طرف السلطات العليا للبلاد أو الجمهور، إضافة إلى امتلاكنا لاعبين جيدين ومدرب ممتاز".

    لكن محرز، ألمح في حديثه إلى إمكانية رحيل جمال بلماضي، رغم الانتصار الكبير، الذي حققه، مع المنتخب الجزائري، بالفوز بلقب كأس أمم أفريقيا الأخيرة، حيث قال في حوار مع صحيفة "ليكيب" الفرنسية: "استمرار بلماضي في منصبه محل شك".

    وأشارت صحيفة "الشروق" الجزائرية إلى قول رياض محرز: "تحدثنا بيننا نحن اللاعبين، إزاء كل ما يحدث حاليا، وبلماضي وحده من يمكنه اتخاذ القرار الذي يناسبه"، مضيفا: "سنحترم قراره".

    يذكر أن بعض الصحف الجزائرية تحدثت، الأسبوع الماضي، عن استياء بلماضي، مما يجري مع المنتخب أثناء التحضير للبطولة الأفريقية وخلالها.

    انظر أيضا:

    حقيقة تجاهل رياض محرز مصافحة رئيس الوزراء المصري 
    رياض محرز عن هدف الفوز: أخبرت الجميع أنها لي
    أول تعليق رسمي من مصر على تجاهل رياض محرز رئيس الوزراء في نهائي أمم أفريقيا
    رياض محرز: لم أتعمد تجاهل رئيس وزراء مصر الذي لا أعرفه أصلا
    الكلمات الدلالية:
    رياض محرز, الجزائر, منتخب الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook