19:24 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت شركة اتصالات "سبأ فون" اليمنية، اليوم السبت، نقل مركزها الرئيسي وعملياتها من صنعاء إلى العاصمة المؤقتة عدن جنوب البلاد، بعد يومين من سيطرة جماعة أنصار الله "الحوثيين" عليها.

    القاهرة- سبوتنيك. وقالت الشركة في بيان عن مجلس إدارتها، إنها "تجري حاليا الخطوات والإجراءات اللازمة لنقل المركز الرئيسي وعملياتها إلى مدينة عدن، جراء اقتحام جماعات مسلحة تتبع جهازي الأمن السياسي والقومي صباح الأربعاء الماضي، مقرها في صنعاء، والتحكم بإداراتها وتغيير حراسة أبوابها ومداخلها وفرض مدراء معينين من قبل تلك الجماعة".

    وأضافت الشركة "الجماعات المسلحة قامت بالاستيلاء على جميع معدات وأصول الشركة وإجبار الموظفين على الانصياع لأوامرها تحت تهديد السلاح، كما أجرت تعيينات إدارية ونصبت أفرادا محسوبين عليهم لإدارة الشركة في صنعاء".

    وطلبت "سبأ فون" من "جميع موظفيها العاملين في مركزها الرئيسي السابق بصنعاء تنفيذ قرار المجلس والانتقال لممارسة مهام وظائفهم في مدينة عدن".

    ودعت الشركة "الحكومة اليمنية والمجتمع الدولي اتخاذ ما يلزم للحد والتخفيف من معاناة المواطنين المستفيدين من خدمات الاتصالات نتيجة لهذه الممارسات التعسفية غير القانونية".

    وتعد شركة "سبأفون" أول وأحد أكبر شركات اتصالات خاصة للهاتف النقال في اليمن بدأت عملها في العام 2001م، ويرأس مجلس إدارتها همدان عبد الله بن حسين الأحمر، شقيق القيادي في التجمع اليمني للإصلاح حميد الأحمر، الذي يملكها إضافة إلى مستثمرين محليين ودوليين.

    انظر أيضا:

    احتجاز جنود من الدعم السريع بالسودان وعملية دموية ضد جنود الحكومة اليمنية في عدن
    ارتفاع عدد ضحايا استهداف مركز الشيخ عثمان ومعسكر الجلاء في عدن
    غريفيث قلق إزاء تصاعد العنف والاعتداءات في عدن وصعدة
    الكلمات الدلالية:
    عدن, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook