01:05 GMT30 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، إن الإطار الدستوري هو الضمانة الأساسية للحفاظ على كيان الدولة.

    وأضاف صالح خلال زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى بالبليدة، أن "مواقف الجيش ثابتة حول التمسك بالحل الدستوري"، وفقا لما نشرته صحيفة "النهار" الجزائرية.

    وشدد رئيس أركان الجيش الجزائري على أن الحوار كفيل بتقديم الحلول والذهاب للانتخابات في أقرب الآجال، مشيرا إلى أنه "لا طموحات سياسية للجيش سوى خدمة الوطن، والحرص على ضمان أمنه واستقراره".

    وقال إن "الجزائر القوية والمستقرة والآمنة، تزعج بعض الأطراف التي لا تبغي الخير لبلادنا، وهو ما يجعلها عرضة للطامعين والمغامرين الذين يحاولون عبثا عرقلة مسارها التطويري".

    واستطرد: "لدينا كقيادة عليا المعلومات المؤكدة حول هذه المخططات المعادية، التي سبق وأن حذرنا منها ومن مخاطرها وتهديداتها".

    وأوضح أن "المخططات تستغل الوضع الراهن في بلادنا، لمحاولة فرض أجنداتها والتأثير في مسار الأحداث".

    انظر أيضا:

    فيديو يعرض للمرة الأولى... ماذا قال الفريق أحمد قايد صالح عن الشعب الجزائري
    رئيس حزب جزائري: الحراك غير مقتنع بخطابات قايد صالح
    تحذير شديد اللهجة من قايد صالح للجزائريين
    قايد صالح يتهم أطرافا في الجزائر بـ"بيع ضمائرهم"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار, الجيش الجزائري, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook