06:49 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال أشرف علي محمد، رئيس اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الإشتراكي في اليمن، يجب أن تبذل جهود حثيثة لوقف إطلاق النار بين جميع الأطراف وبإشراف إقليمي ودولي.

    وعزى علي محمد ذلك بدعوى انفجار الوضع بشكل أكبر في ظل التوتر السائد، قد لا يكون بالإمكان السيطرة عليه.

    وأضاف رئيس اللجنة المركزية، لـ "سبوتنيك"، اليوم الخميس، يجب أن تتوقف الاشتباكات وتجلس جميع الأطراف الجنوبية على طاولة واحدة، الوضع يحتاج جهود من كل العقلاء وأن تتوقف حملات التصعيد التي لا تخدم الجنوب ولا قضيته.

    وحول الاتهامات التي يوجهها المجلس الانتقالي الجنوبي لحكومة الشرعية، وأنها مختطفة من جانب حزب الإصلاح، قال محمد:

     الصراعات بين حزب التجمع للإصلاح والحزب الإشتراكي في الجنوب قديمة، نظرا للاختلافات الجذرية في التوجه والفكر السياسي، لذا كل طرف يوجه دائما الاتهامات للطرف الآخر ولن تتوقف تلك الحملات.

    وشدد رئيس اللجنة المركزية، يجب أن لا تكون الاختلافات الفكرية طريقا لسفك الدماء بين الأشقاء، فيكفي اليمنيين ما يعيشونه منذ سنوات، الاحتراب الأهلي في الجنوب لا يخدم إلا أعداء اليمن.

    وتأتي الاشتباكات في ظل توتر بين المجلس الانتقالي الجنوبي وقوات الحكومة الشرعية في عدن، على خلفية اتهامات أطلقها نائب رئيس المجلس، هاني بن بريك، الثلاثاء الماضي، للحكومة بالتواطؤ مع جماعة أنصار الله "الحوثيين"، في استهداف معسكر الجلاء التابع للحزام الأمني في مديرية البريقة، بصاروخ باليستي وطائرة مسيرة مفخخة، الخميس الماضي، والذي أدى إلى مقتل 36 عسكريا، بينهم قائد اللواء الأول، دعم وإسناد، العميد منير المشالي اليافعي.

    وأعلن نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك، النفير العام، ودعا كل قواته إلى اقتحام قصر المعاشيق في عدن، جنوبي اليمن.

    أعلن ابن بريك، أمس الأربعاء، "النفير العام"، ضد قوات قصر الرئاسة اليمنية في منطقة معاشيق، بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن، بعد مقتل وإصابة العشرات في اشتباكات بين قوات الحماية الرئاسية ومتظاهرين محتجين، حاولوا تنفيذ اعتصام قرب المنطقة الرئاسية عقب تشييع جثامين ضحايا معسكر الجلاء.

    انظر أيضا:

    مسؤول يمني: بعض الأطراف في الحراك الجنوبي لديهم مطالب واضحة في الانفصال
    "هادي يريد أخذ زمن غيره"... ضاحي خلفان يطرح سيناريو "تقسيم اليمن" لحل الصراع
    "احذروا دعوات الحرب"... وزير الداخلية اليمني يصدر بيانا عاجلا بشأن اشتباكات عدن
    الكلمات الدلالية:
    عدن, اليمن, حزب الإصلاح اليمني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook