13:54 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت منظمة "أطباء بلا حدود" الدولية، اليوم الجمعة، أنها عالجت 75 شخصاً بينهم 7 في حالة حرجة، منذ تصاعد المواجهات، ليلة الخميس، بين الجيش اليمني وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، في العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن.

    وأضافت "أطباء بلا حدود" على حسابها في "تويتر"، أن "معظم المرضى مدنيون وأصيبوا بشظايا أثناء القصف على منازلهم أو طلقات رصاص طائشة".

    وأكدت المنظمة الدولية أن مستشفاها الجراحي في عدن لا يزال مفتوحا للجميع، على الرغم من تصاعد القتال داخل المدينة.

    واندلعت يوم الأربعاء الماضي، في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة للحكومة الشرعية اليمنية، اشتباكات عقب إعلان نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي هاني بن بريك، النفير العام، ودعوته قواته إلى اقتحام قصر معاشيق حيث مقر رئاسة الجمهورية والحكومة.

    وأشارت تقارير إخبارية إلى وجود قتلى وجرحى في اشتباكات بين قوات الحزام الأمني، والحماية الرئاسية، في مدينة عدن.

    كما ولا تزال المواجهات تدور بين الحين والآخر في عدة مناطق في المدينة، وسط سقوط قتلى وجرحى من الطرفين، وكذلك سقوط ضحايا بين المدنيين.

    انظر أيضا:

    موسكو تدعو الأطراف اليمنية إلى التهدئة وتفادي التصعيد بالحوار
    أول تعليق من "حزب الله" على مقتل شقيق عبد الملك الحوثي في اليمن
    الداخلية اليمنية تدعو المدنيين إلى التزام منازلهم والابتعاد عن المواجهات في عدن
    الجامعة العربية تعرب عن قلقها إزاء التطورات في اليمن
    وزير الأوقاف اليمني يناشد الحجاج الابتعاد عن السياسة
    الكلمات الدلالية:
    الجيش اليمني, المجلس الانتقالي الجنوبي, اشتباكات, أطباء بلا حدود, عدن, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook