00:01 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    وصف رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، التوقيع على الاتفاق السياسي في السودان، بالعبور نحو الحكم المدني.

    وقال المهدي، خلال كلمه له ألقاها أثناء الاحتفال بقاعة الصداقة التي شهدت توقيع وثائق الاتفاق الانتقالي بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، إن "اليوم يوم عبور السودان للحكم المدني والتحول الديمقراطي ولتحقيق السلام".

    وطالب بعدم إقصاء أي طرف من المرحلة المقبلة للتحول الديمقراطي، مؤكدا أن السلام وإجراء انتخابات ديمقراطية من أولويات المرحلة المقبلة.

    وشدد رئيس حزب الأمة القومي على دور المرأة في الثورة السودانية.

    ووقعت الأطراف السودانية في الخرطوم اليوم السبت، رسميا على الاتفاق الانتقالي، بحضور وفود دولية.

    ووقع الاتفاق أحمد ربيع ممثلا لقوى الحرية والتغيير، ومحمد حمدان دقلو (حميدتي) عن المجلس العسكري الانتقالي، وشهد على التوقيع رئيس المفوضية الإفريقية.

    انظر أيضا:

    قرقاش: الإمارات ستعمل مع الخرطوم والحلفاء من أجل سودان مستقر ومزدهر
    التوقيع النهائي على وثيقة الإعلان الدستوري في السودان
    أول لقاء رسمي بين تركيا والسودان منذ عزل البشير
    السودان يعلن اسم وزير الدفاع في المجلس السيادي
    أول تعليق لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي على توقيع الاتفاق السياسي في السودان
    الكلمات الدلالية:
    قوى الحرية والتغيير, المجلس العسكري السوداني, وثيقة الاتفاق السياسي, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook