Widgets Magazine
19:17 23 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر

    المدير التنفيذي لـ"اليمن أولا": 4 نقاط للتفاوض مع المجلس الانتقالي الجنوبي في السعودية

    FAWAZ SALMAN
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المدير التنفيذي لمنظمة "اليمن أولًا"، عبد الكريم الأنسي، إن مشاورات جدة بين الحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي جاءت بمبادرة من وزيري خارجية المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

    وأشار الأنسي لـ"راديو سبوتنيك" إلى أربع نقاط طرحت خلال المشاورات، وهما إخلاء مدينة عدن من التجمعات العسكرية، وتشكيل حكومة جدية يضاف لها المجلس الانتقالي كطرف سياسي فاعل، وإخلاء المؤسسات من العسكريين، وإشراك قوى الثاني من ديسمبر التابعة لحزب المؤتمر في الحكومة الجديدة.

    طائرة مسيرة أمريكية
    © AP Photo / Northrop Grumman via U.S. Navy, Erik Hildebrandt

    وأشار الأنسي في حديثه مع برنامج "عالم سبوتنيك" إلى أن "نقل المجلس الجنوبي للأسلحة المتوسطة والخفيفة من قصر المعاشيق والمعسكرات إلى يافع، مما يعطى مؤشرات عن نية مبيتة لدى المجلس الانتقالي الجنوبي، في ظل تعنت الرئيس هادي".

    وأوضح المدير التنفيذي للمنظمة أن "اليمن يُحكم الآن باستراتيجية من يملك الأرض يفرض إرادته".

    وكان وفد "المجلس الانتقالي الجنوبي"، برئاسة رئيس المجلس، عيدروس الزبيدي، قد وصل إلى جدة قادماً من العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، استجابة لدعوة الحوار التي وجهتها المملكة العربية السعودية.

    ويرافق الزبيدي أعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي، ناصر الخبجي، وعبد الله الكثيري وعبد الرحمن اليافعي وعدنان الكاف، وفق مراسل "العربية".

    ومن المنتظر أن يجري حوار بين المجلس الانتقالي والحكومة الشرعية برعاية من السعودية والتحالف. في الوقت نفسه سيطرت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي على ثكنتين لقوات أمنية حكومية في مديرية زنجبار عاصمة محافظة أبين في توسع عسكري جديد نحو المحافظات الشرقية بعد عشرة أيام من إحكام سيطرتها على العاصمة المؤقتة عدن.

    انظر أيضا:

    الإمارات تهاجم الحكومة اليمنية وترد على علاقتها بالاشتباكات المسلحة في عدن
    إسقاط طائرة مسيرة أمريكية في اليمن
    الجفري يوجه رسالة مهمة لليمنيين في صنعاء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik