13:36 GMT02 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال أحمد إبراهيم الطاهر، رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، إن القضاء السوداني لن يتطرق الى قضايا المحكمة الجنائية الدولية، مشيرا في الوقت نفسه إلى إمكانية محاكمة البشير في السودان إذا ما أثيرت هذه القضايا داخليا.

    الخرطوم - سبوتنيك. وقال الطاهر في هذا الصدد: "لا أعتقد أن المحكمة ستناقش هذه القضية لأن المحكمة الآن ستناقش القضية التي أمامها".

    وأَضاف: "إذا أثيرت محليا أي قضية أو أي اتهام بدارفور أو غيرها من إبادة جماعية في داخل السودان وفي المحاكم السودانية العادية يمكن جدا أن نقبل بأن يحاكم البشير في السودان وهذا من حقنا، لذلك ليست هنالك أي مشكلة في المحاكمة للبشير في السودان بأي قضية من القضايا".

    وتابع: "أعتقد أنه ليس نحن فقط وإنما كل الشعب السوداني يرفض تسليم أي مواطن سوداني للمحكمة الجنائية الدولية لأن هذا يعتبر إهانة للسوداني ووقوع للسوداني في أيدي محكمة لا تحكم بالعدل".

    ويخضع البشير لمذكرتي توقيف دوليتين أصدرتهما المحكمة الجنائية الدولية عامي 2009 و2010 بتهمة الإبادة وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب ارتكبت في دارفور بين عامي 2003 و 2008.

    ​ويشهد السودان، حاليا، مرحلة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق، عمر البشير، إثر حراك شعبي، وتولى مجلس عسكري انتقالي مقاليد الحكم لفترة انتقالية، برئاسة وزير الدفاع السابق عوض بن عوف، الذي لم يلق قبولا من مكونات الحراك الشعبي ما اضطره بعد ساعات لمغادرة موقعه مع نائب رئيس المجلس، رئيس الأركان السابق كمال عبد الرؤوف الماحي، ليتولى قيادة المجلس المفتش العام للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان.

     

     

    انظر أيضا:

    انتهاء جلسة محاكمة عمر البشير واستئنافها السبت المقبل
    قرار جديد بشأن محاكمة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير
    أول صور للرئيس السوداني المعزول عمر البشير من داخل "قفص الاتهام"
    الكلمات الدلالية:
    المحكمة الجنائية الدولية, عمر البشير, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook