20:30 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف مستشار رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، صالح الحكم، عن مؤامرة تعرضت لها القوات الجنوبية من بعض القوى في شبوة بعد الاتفاق على وقف إطلاق النار.

    وأشار إلى أن "بعض العناصر من القوات المدعومة من الشرعية تمكنت من الدخول إلى شبوة من ضمنها عناصر من الجيش الموجود في مأرب في الوقت الذي التزم فيه المجلس الانتقالي بالهدنة ووقف إطلاق النار".

    وأوضح، في حديثه لبرنامج "ملفات ساخنة" على أثير راديو "سبوتنيك"، أن "القوات بدأت الهجوم بعدما وصلت لها تعزيزات مختلطة من الشرعية والإخوان والقاعدة والجيش الواقف في نهم وصنعاء"، مشيرا أن "الانتقالي تفاجأ بتعزيز القوات بعد وقف إطلاق النار والتزامه بالهدنة".

    وتوعد الحكم "باستعادة المناطق التي فقدها الانتقالي خلال ليومين القادمين".

    وقال الحكم: "نحن جزء من التحالف العربي وجميع قواتنا في المجلس الانتقالي على الحدود سواء في الضالع أو على الحدود مع الحوثيين قرب الحدود السعودية وفي الحديدة"، موضحا أنه "توجد قوة نستطيع بها تحرير شبوة وما خلفها والتي خضعت للاحتلال".

    ولفت إلى أنه "سيتم لملمة النخبة الشبوانية وإعادة تشكيلها وتسليحها"، مؤكدا أن "كل أبناء الجنوب أبدوا استعدادهم لاستعادة شبوة والمناطق التي سقطت بأي ثمن".

    وبين أن "القوات الجنوبية كانت جزء من الشرعية وكان المجلس الانتقالي يقاتل معها جنبا إلى جنب لدحر الحوثيين حتى سيطرت عناصر من الإخوان على مركز القرار في الشرعية وهي في حالة عداء من الجنوب الذي حرر مناطقه وحرفت القضية وبات الجنوبي عدوا لها رغم أنه كان يحارب معها للتصدي للحوثي".

    وأكد الحكم أن "القوات ستبقى تحارب إلى جانب التحالف العربي ولكن يجب أن تكون المناطق الجنوبية بأكملها خاضعة للانتقالي مهما كلفنا ذلك من ثمن".

    انظر أيضا:

    ابن سلمان يجتمع مع "الانتقالي" وتحرك عسكري من الحرس الرئاسي بالقرب من قصر "معاشيق" في عدن
    الرئيس اليمني للمبعوث الأممي: نتجاوز تداعيات أحداث عدن وأبين وشبوة
    مصدر عسكري: الجيش اليمني يسيطر على محيط مطار عدن الدولي
    قوات الحكومة اليمنية تسيطر على مطار عدن
    الداخلية اليمنية توجه تحذيرا لأهالي عدن
    الكلمات الدلالية:
    المجلس الانتقالي, أخبار اليمن, محافظة شبوة, عدن, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook