18:33 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعا رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، اليوم السبت، إلى إعلان حالة طوارئ اقتصادية في البلاد لمواجهة ما وصفه بالتحديات الكبيرة المثيرة للقلق.

    وقال بري، في كلمة ألقاها خلال مهرجان أقيم لمناسبة الذكرى الحادية والأربعين لاختفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيه في ليبيان، إنه ينبغي إعلان حالة طوارئ اقتصادية لتنفيذ ما تم التفاهم عليه في لقاء بعبدا.

    كما أكد بري "إننا لن نسمح لإسرائيل بترميم صورتها الردعية في الشرق الأوسط على حسابنا"، مشيراً إلى أن "تل أبيب بعد التأكد من أنه لا حرب على إيران وباب التفاوض (مفتوح) مع طهران وعبر القنوات الأوروبية، وأن الأمور في اليمن وسوريا لا تميل لمصلحتها، لم يبق لها إلا جبهة لبنان لتعديل ميزان القوى".

    وكانت لجنة المال والموازنة بالبرلمان اللبناني قد أعلنت خلال الجلسة التشريعية العامة، أنها تمكنت من تقليص العجز الاقتصادي من 7.6 بالمئة من الناتج المحلي المقترح في الخطة الحكومية إلى 6.6 بالمئة.

    لكنّ مراقبين اقتصاديين يقولون إنّ تحقيق هذه النسبة في العجز محاطة في الشكوك، في ظل استمرار الإنفاق العام على أساس القاعدة العشرية طوال سبعة أشهر مضت، أي وفقاً لموازنة العام 2018، التي بلغت نسبة العجز فيها 11.5 بالمئة من الناتج المحلي.

    وتأتي هذه التطورات بينما يشهد لبنان توترات أمنية متصاعدة منذ الأحد الماضي، مع سقوط طائرتين مُسيرتين إسرائيليتين في الضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت، فجر الأحد، وانفجار إحداهما.

    انظر أيضا:

    خبير: لا علاقة مباشرة بين الضربات الإسرائيلية والنزاع مع لبنان بشأن النفط
    مصرف لبنان: الاحتياطيات الأجنبية تزيد 1.4 مليار دولار
    الكلمات الدلالية:
    نبيه بري, مجلس النواب, الأزمة الاقتصادية, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook