Widgets Magazine
00:30 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش

    الإمارات تتحدث عن مبادرة السعودية وتوجه دعوة للحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي

    © AFP 2019 / KARIM SAHIB
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    دعا وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي إلى المشاركة في المبادرة السعودية لخفض التصعيد وتجنب التصعيد في الجنوب، معربا عن قلق التحالف العربي الذي تقوده السعودية، من استفادة الجماعات الإرهابية من تصعيد الأوضاع في الجنوب.

    وكتب قرقاش، في تغريدات صباح اليوم الأحد، على حسابه بموقع "تويتر": إنه "من الهام أن تقبل وتشارك كل من الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي في المبادرة السعودية لخفض التصعيد وتجنب التصعيد، الطريق الوحيد لدفع هذه الخطوة قدما عبر الحوار الذي تقوده السعودية".

    وأضاف: "التحالف قلق للغاية من الإرهابيين، بما في ذلك تنظيم القاعدة وداعش، الذين يستفيدون من التصعيد الحاصل حاليا في الجنوب، والإمارات كجزء من التحالف ستواصل العمل بحزم ضد إعادة ظهور الجماعات الإرهابية في اليمن".

    كما أكد قرقاش أن "التحالف الذي تقوده السعودية هام وحيوي لاستعادة السلام والاستقرار في اليمن، والتركيز على الوحدة الداخلية عب الحوار هام لمواجهة التحديات التي يفرضها الانقلاب الحوثي".

    وتفجر القتال بين الحكومة اليمنية المدعومة من السعودية، والانفصاليين المدعومين من الإمارات، وقامت طائرات حربية إماراتية يوم الخميس الماضي بقصف قوات الحكومة اليمنية في عدن، وأعلنت وزارة الدفاع اليمنية، سقوط أكثر من 300 قتيل وجريح بينهم مدنيون بـ10 غارات جوية شنتها طائرات إماراتية على الجيش اليمني في العاصمة المؤقتة عدن وضواحيها ومحافظة أبين جنوبي اليمن.

    بدورها، قالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، في بيان لها: إنها "تحتفظ بحق الدفاع عن النفس والرد على التهديدات الموجهة لقوات التحالف العربي".

    وتابعت "بدأت التنظيمات الإرهابية بزيادة وتيرة هجماتها ضد قوات التحالف والمدنيين، الأمر الذي أدى إلى تهديد مباشر لأمن هذه القوات مما استدعى استهداف المليشيات الإرهابية بضربات جوية محددة، وفقا لقواعد الاشتباك المبنية على اتفاقية جنيف والقانون الدولي الإنساني"، ودعت المجتمع المدني إلى التحرك لضمان عدم استغلال التنظيمات الإرهابية للوضع الراهن، من أجل العودة إلى الساحة اليمنية بقوة لتنفيذ هجماتها الإرهابية.

    ودعا الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، المملكة العربية السعودية إلى التدخل لوقف ما وصفه بـ"الهجوم السافر" من قبل الطيران الإماراتي في عدن، فيما طلب اليمن من مجلس الأمن الدولي، عقد جلسة بشأن ما تعرضت له قواته من قصف جوي شنته الإمارات في العاصمة المؤقتة عدن ومحافظة أبين جنوب اليمن.

    ونقلت الخارجية اليمنية على حسابها في "تويتر"، عن نائب الوزير محمد الحضرمي، إن "الحكومة اليمنية طلبت رسميا من مجلس الأمن عقد جلسة حول القصف السافر الذي قامت به دولة الإمارات العربية المتحدة ضد قوات الجمهورية اليمنية المسلحة".

    انظر أيضا:

    مقاتلي المجلس الانتقالي يعتقلون عشرات الموالين للحكومة اليمنية في عدن
    قتلى وجرحى من قوات المجلس الانتقالي إثر تفجير انتحاري في عدن
    "داعش" يعلن مسؤوليته عن هجوم انتحاري استهدف مقاتلي "الانتقالي الجنوبي" باليمن
    توجيه عاجل من المجلس الانتقالي الجنوبي لكافة وحدات الجيش والأمن في عدن
    نائب رئيس المجلس الانتقالي في رسالة إلى السعودية والإمارات: تخلصوا من هؤلاء تنكشف كل الأقنعة
    الكلمات الدلالية:
    أنور قرقاش, الإمارات, السعودية, الحكومة اليمنية, المجلس الانتقالي اليمني, جنوب اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik