06:54 GMT10 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 27
    تابعنا عبر

    دعت البحرين مواطنيها في لبنان إلى المغادرة فورا، وذلك بعد مهاجمة وزير الخارجية البحريني للبنان.

    وأصدرت وزارة الخارجية البحرينية بيانا دعت فيه المواطنين المتواجدين في لبنان إلى ضرورة المغاردة فورا.

    ونقلت صحيفة "الأيام" البحرينية عن الوزارة أنه "نظرًا لما تمر به الجمهورية اللبنانية من أحداث وتطورات أمنية توجب على الجميع أخذ سبل الحيطة والحذر".

    وأكدت الخارجية البحرينية "على ما صدر عنها من بيانات سابقة بعدم السفر نهائيًا إلى الجمهورية اللبنانية، وذلك منعًا لتعرض المواطنين لأي مخاطر، وحرصًا على سلامتهم".

    وعلق وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، على القصف المتبادل بين حزب الله اللبناني وإسرائيل، قائلا:"إن موقف الدولة اللبنانية يتسم بالتهاون حيث يتعرض الشعب اللبناني للخطر جراء المعارك الدائرة على الحدود".

    وغرد الوزير عبر حسابه على (تويتر)، "اعتداء دولة على أخرى شيء يحرمه القانون الدولي، ووقوف دولة متفرجة على معارك تدور على حدودها وتعرض شعبها للخطر هو تهاون كبير في تحمل تلك الدولة لمسؤولياتها".

    وأعلنت قيادة الجيش اللبناني في بيان، أن "قوات الجيش الإسرائيلي استهدفت خراج بلدات مارون الراس، عيترون ويارون بأكثر من 40 قذيفة صاروخية عنقودية وحارقة، مما أدى إلى اندلاع حرائق في البلدات التي تعرضت للقصف، وما يزال القصف مستمرا حتى الساعة".

    وأعلن "حزب الله" في بيان، أنه "عند الساعة الرابعة و15 دقيقة من بعد ظهر اليوم الأحد بتاريخ 1 سبتمبر/أيلول 2019، قامت مجموعة "الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر" بتدمير آلية عسكرية عند طريق ثكنة افيفيم (شمال فلسطين) وقتل وجرح من فيها"، بحسب صحيفة "النشرة".

    وطلبت إسرائيل من مستوطني البلدات التي تبعد مسافة أربعة كيلومترات عن الحدود اللبنانيّة البقاء في المنازل وفتح الملاجئ.

    انظر أيضا:

    البحرين تدعو مواطنيها في لبنان للمغادرة فورا
    الجيش الإسرائيلي يقول إنه أطلق نحو 100 قذيفة باتجاه لبنان
    الجيش اللبناني يؤكد أن إسرائيل أطلقت 40 صاروخا على جنوب لبنان
    نتنياهو: سنحدد التحرك المقبل على الحدود مع لبنان وفقا لتطور الأحداث
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook