18:11 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت الحكومة اليمنية، اليوم الإثنين، استعادة السيطرة على معسكر للجيش بعد ساعات من سيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي عليه في محافظة شبوة جنوبي البلاد.

    القاهرة – سبوتنيك. قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، على حسابه في "تويتر": "قوات الجيش الوطني والأجهزة الأمنية بتعاون أبناء وقبائل المنطقة الشرفاء يستعيدون معسكر عزان بشبوة من ميليشيا النخبة المدعومة من دولة الإمارات، وتغنم عدد من الآليات والأطقم العسكرية والأسلحة والذخيرة".

    وأضاف الإرياني انه "في الوقت الذي كننا ننتظر أن يقوم المجلس الانتقالي بالانصياع لصوت العقل والحكمة والاستجابة لدعوات التهدئة والانسحاب من جميع المواقع الحكومية في عدن وأبين والحوار في جدة تلبية لجهود أهلنا وأشقائنا في السعودية نفاجأ بسعيه توسيع رقعة التمرد وفتح جبهات جديدة في عزان شبوة".

    وكانت قوات النخبة الشبوانية التابعة للمجلس الانتقالي سيطرت، بوقت سابق من اليوم، على معسكر ومدينة عزان، إثر هجوم واسع على الجيش اليمني، قبل أن تصل تعزيزات كبيرة للجيش وتتمكن من استعادتها عقب مواجهات عنيفة.

    كانت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي سيطرت، في 10 آب/ أغسطس الماضي، على العاصمة المؤقتة عدن، بعد تمكنها من إسقاط معسكرات الجيش ومقر الحكومة والقصر الرئاسي، اثر مواجهات استمرت 4 أيام أوقعت 40 قتيلاً ونحو 260 جريحاً، أعقبها بأيام سيطرة المجلس على مديرية زنجبار مركز محافظة أبين.

    ودعت الرياض للتهدئة بين "المجلس الانتقالي" والحكومة اليمنية؛ وأعلن وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير أن الرياض "تدعو الأطراف اليمنية في عدن للاجتماع عاجلاً في جدة، ووأد هذه الفتنة، وتوحيد الصف".

    انظر أيضا:

    مستشار رئيس "الانتقالي": قواتنا يمكنها تحرير شبوة والمناطق التي خضعت للاحتلال
    بعد سيطرة الجيش... الحكومة اليمنية تؤكد ضرورة تطبيع الأوضاع في شبوة
    الزبيدي: تأمين شبوة ووادي حضرموت والمهرة وسقطرى أولوية للجنوب
    الرئيس اليمني للمبعوث الأممي: نتجاوز تداعيات أحداث عدن وأبين وشبوة
    الكلمات الدلالية:
    اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook