15:26 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، إن الحل في سوريا لا يكون بتقطيع أوصاله بل بقرار مجلس الأمن وبالطرق السلمية التي تعطي الأمل لجميع السوريين في الداخل والخارج.

    كما طالب أبو الغيط، خلال كلمته في الدورة 152 لاجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة، بضرورة التكاتف لحل الأوضاع في ليبيا بعد الشرخ الكبير الذي أحدثته التطورات الأخيرة في طرابلس، والعودة للحوار من جديد.

    كما أكد أبو الغيط ترحيبه بقبول الأطراف اليمنية الجلوس للحوار في اليمن بدعوة السعودية، مطالبا كل الأطراف بالعمل على إيجاد الحلول للنأي بأنفسهم عن التدخل الخارجي.

    فيما يتعلق بشمال اليمن، طالب أبو الغيط إيران برفع يدها عن اليمن والكف عن تدخلاتها في الشؤون الداخلية للدول المنطقة، وإدارة حروب بالوكالة.

    وأضاف الأمين العام: "هناك قرار معروض على المجلس ضد تلك التدخلات والانتهاكات".

    وقال أبو الغيط إن "الحوثيين قرارهم تتخذه دولة أخرى، ونحملهم مسؤولية التدهور بالوضع الإنساني".

    وتابع أن "الجامعة تتمسك بخيار السلام في اليمن وتدعم الشرعية الدستورية للحكومة برئاسة الرئيس عبد ربه منصور هادي".

    انظر أيضا:

    أبو الغيط: تركيا تروج للإسلام السياسي في ثوب من العثمانية الجديدة
    أبو الغيط يؤكد لحمدوك التزام الجامعة العربية بمواصلة دعمها للسودان
    أبو الغيط يزور بغداد غدا لبحث إبعاد العراق عن التوترات الإقليمية
    الحكيم يبحث مع أبو الغيط الاعتداءات الأخيرة على دول المنطقة
    أبو الغيط من السودان: الحل للوضع الحالي يجب أن يكون سودانيا
    الكلمات الدلالية:
    إيران, جامعة الدول العربية, أبو الغيط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook