19:37 19 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت قناة عبرية عن معارضة أجهزة الأمن الإسرائيلية لمؤتمرات بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء، بشأن غور الأردن والبرنامج النووي الإيراني.

    وذكرت هيئة البث الإسرائيلية "كان"، مساء أمس الجمعة، أن مسؤولين في الأجهزة الأمنية، خاصة جهاز "الموساد" عارضوا كشف نتنياهو، يوم الاثنين الماضي، عن معلومات حصل عليها الجهاز تتعلق بالبرنامج النووي الإيراني.

    ونقلت القناة العبرية عن مسؤولين إسرائيليين أن نتنياهو لم يُحِط كافة أجهزة الأمن الإسرائيلية بالمعلومات التي حصل عليها الموساد، ما سبب حالة من الخلاف الحاد بين نتنياهو وبين المسؤولين الأمنيين.

    ونشرت القناة على حسابها الرسمي على "تويتر"، تغريدة جديدة أوضحت من خلالها أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية لم تعلم بفحوى خطابات نتنياهو أو إعلانه عن ضم غور الأردن، سوى قبلها بدقائق، حتى أن خطابه الأخير حول ضم الغور تأخر ساعة ونصف لهذا السبب، بعدما "تشاجر" مع المسؤوليين الأمنيين حول هذا الأمر.

    وأوضحت القناة عبر حلقة خاصة حول هذا الأمر، أنه لم يكن هناك أي تنسيق مسبق أو ترتيب لهذا الإعلان.

    وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في وقت سابق، عن نيته فرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت، مع تشكيل الحكومة المقبلة.

    انظر أيضا:

    نتنياهو يكشف من يقف وراء "فضيحة التجسس" على البيت الأبيض
    بوتين لم يبحث مع نتنياهو فرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن
    ردا على فيديو "الهروب"... نتنياهو: "حماس" تحاول استهدافي
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, إيران, نتنياهو, غور الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik