07:33 07 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    موشيه يعالون

    يعالون يفاجئ نتنياهو بشأن التنازل عن "غور الأردن"

    © AFP 2019 / Gali Tibbon
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    إعلان نتنياهو ضم أجزاء من الضفة الغربية (33)
    0 11
    تابعنا عبر

    علق وزير الدفاع الإسرائيلي السابق، الجنرال موشيه يوغي يعالون، على تصريحات مسؤول أمريكي بارز بشأن منطقة "غور الأردن". 

    وذكر الجنرال يعالون، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد وافق في العام 2014، على التنازل عن "غور الأردن" في إطار خطة السلام التي طرحها الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما. 

    ونشر الجنرال يعالون، أحد قادة حزب "كاحول لافان/أزرق أبيض"، تغريدة له على حسابه الرسمي على "تويتر"، جاء فيها أن نتنياهو وافق على إبقاء قوات عسكرية إسرائيلية في المنطقة ما بين الطريق رقم 90 ونهر الأردن لمدة 3 إلى 5 سنوات.

    وأكد وزير الدفاع الإسرائيلي السابق أنه منع نتنياهو من تقديم هذا التنازل الخطير، وأن أي رواية أخرى لا تعدو كونها أكذوبة ودعاية انتخابية.

    وتأتي تصريحات يعالون ردا على ما نشره مساء أمس، السبت، المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط السفير الأمريكي في إسرائيل السابق، مارتن إنديك، الذي ترأس الطاقم الأمريكي للمفاوضات، والذي أكد أن نتنياهو وافق عن الانسحاب من الضفة الغربية، وليس الجنرال يعالون نفسه، وبأن الأخير حظر على رئيس هيئة الأركان، آنذاك (عام 2014) الجنرال بيني غانتس بحث هذه الخطة مع الجانب الأمريكي.

    وأفادت القناة العبرية الـ"13"، مساء أمس السبت، بأن مارتن إنديك هاجم حزب الليكود الإسرائيلي الحاكم، حيث أكد أن نتنياهو، رئيس الحزب، عبر عن دعمه لخطة أمريكية سابقة للانسحاب من الضفة الغربية.

    وأوضح إنديك أن الجنرال موشيه بوغي يعالون، الذي شغل منصب وزير الدفاع الإسرائيلي، في حكومة نتنياهو السابقة، عارض الخطة الأمريكية، في وقت حظر على زميله في حزب "أزرق أبيض" الجنرال بيني غانتس، التحدث إلى المسؤولين الأمريكيين.

    ولفت المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط السفير الأمريكي في إسرائيل السابق، مارتن إنديك، إلى أن حزب الليكود أوضح ان الجنرال غانتس هو الذي أيد الانسحاب من الضفة الغربية، في حين عبر نتنياهو عن دعمه لهذه الخطة. 

    ونشر إنديك تغريدة جديدة له على حسابه الرسمي على "تويتر"، مساء أول أمس، الجمعة، قال فيها:

    إن نتنياهو عبر عن دعمه لخطة الجنرال الأمريكي، جون ألن، الذي اقترح الانسحاب خلال فترة ولاية الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، حيث دعم نتنياهو الخطة، ولم يريد الضم لأنه غير ضروري، ومن استخدم حق النقض (الفيتو) كان الجنرال يعالون، بحكم كونه وزيرا للدفاع. ويعالون منع زميله في غانتس من التحدث إلى المسؤولين الأمريكيين. 

    وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في وقت سابق، عن نيته فرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت، مع تشكيل الحكومة المقبلة.

    وقد نفى حزب الليكود أقوال إينديك واصفا إياها بمحض كذب وافتراء، حيث أكد الحزب في بيان أن نتنياهو أصر على سيطرة أمنية كاملة للجيش الإسرائيلي في المنطقة إلى الغرب من نهر الأردن بكاملها، وأنه لم يكن على استعداد لمنح أي قوة دولية المسؤولية الأمنية على هذه المنطقة.

    الموضوع:
    إعلان نتنياهو ضم أجزاء من الضفة الغربية (33)

    انظر أيضا:

    باحث في الشؤون الإسرائيلية: غور الأردن يمثل خط الدفاع الأول لإسرائيل
    شخصية تمنع نتنياهو من إعلان السيادة على غور الأردن وسر تأجيل القرار
    تسريبات تكشف موقف ترامب من إعلان نتنياهو ضم مستوطنات الضفة وغور الأردن
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, نتنياهو, غور الأردن, موشيه يعالون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik