22:11 GMT23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أمر النائب العام المصري، المستشار نبيل أحمد صادق، بضبط قنصل فخري إيطالي وإحالة متهمين آخرين إلى المحكمة الجنائية، بتهم تتعلق بتهريب آلاف القطع الأثرية.

    وذكرت صحيفة "الوطن" المصرية أن النائب العام أمر "بسرعة ضبط وإحضار القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر (هارب) وإدراجه على النشرة الدولية الحمراء وقوائم ترقب الوصول، وإحالة متهمين آخرين إلى المحاكمة الجنائية".

    وذكرت الصحيفة أن المتهم هرّب 21 ألفا و855 قطعة أثرية من ميناء الإسكندرية.

    وأشارت إلى أنه "جاء ذلك في ختام التحقيقات التي أجرتها النيابة العامة بشأن ضبط السلطات الإيطالية في ميناء "ساليرنو" حاوية دبلوماسية إيطالية قادمة من ميناء الإسكندرية تحتوي على 21 ألفا و855 قطعة أثرية تنتمي جميعها للحضارة المصرية بعصورها التاريخية المتعاقبة".

    وكانت مصر استردت القطع الأثرية جميعا، أوائل يوليو/ تموز 2018، عقب اتصالات مباشرة بين النائب العام المصري والسلطات القضائية الإيطالية المختصة، وبناء على طلب المساعدة القانونية المرسل من النيابة العامة المصرية للنيابة العامة بساليرنو الإيطالية.

    وذكر بيان صادر عن مكتب النائب العام، اليوم الثلاثاء، أن "التحقيقات أسفرت عن أن الإيطالي الجنسية لاديسلاف أوتكر سكاكال القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر، هو من هرب القطع الأثرية المضبوطة داخل حاوية دبلوماسية بالاتفاق مع مسئول شركة الشحن والتغليف، وذلك بغرض الاتجار بها، وكان ذلك بمساعدة آخرين مصريين الجنسية، تم ضبطهم وحبسهم احتياطياً على ذمة القضية".

    وأمرت النيابة العامة بتفتيش مسكن المتهم الإيطالي بالقاهرة، فجرى ضبط العديد من القطع والمقتنيات الأثرية المنتمية للحضارة المصرية، كما جرى ضبط قطع أثرية أخرى كان يحوزها داخل خزينة استأجرها بأحد البنوك الخاصة.

    انظر أيضا:

    الآثار تكشف حقيقة سحب الجنسية من المصريين
    الآثار المصرية... تحويل منطقة كوم الشقافة إلى متحف مفتوح بعد حل مشكلة المياة الجوفية
    بالصور والفيديو... علماء الآثار الروس يعثرون على آثار مصرية قديمة فريدة من نوعها
    وزير آثار مصر الأسبق: بيع رأس توت عنخ آمون بالمزاد "يوم أسود"
    "الأثار المصرية" تكشف تفاصيل ترميم هرم "سنفرو"
    الكلمات الدلالية:
    إيطاليا, آثار مصرية, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook