21:32 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وجه رئيس الأركان الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، تعليمات للأجهزة الأمنية بحجز الحافلات والمركبات التي تستعمل في نقل المتظاهرين إلى العاصمة من ولايات أخرى.

    وقال صالح، إنه أعطى تعليمات إلى الأجهزة الأمنية، بغرض التصدي الصارم لهذه التصرفات.

    ووفقا لموقع صحيفة "النهار"، كان صالح يتحدث عن جلب متظاهرين من ولايات أخرى إلى العاصمة، لخلق كل عوامل التشويش على راحة المواطنين.

    وأضاف صالح "لاحظنا ميدانيا أن هناك أطرافا من أذناب العصابة ذات النوايا السيئة، تعمل على جعل حرية التنقل ذريعة لتبرير سلوكها الخطير".

    وأوضح أن "عددا من المواطنين يتم جلبهم من مختلف ولايات الوطن إلى العاصمة، لتضخيم الأعداد البشرية في الساحات العامة التي ترفع شعارات مغرضة وغير بريئة تتبناها هذه الأطراف".

    واعتبر رئيس أركان الجيش الجزائري أن "الغرض الحقيقي من وراء كل ذلك، هو "تضليل الرأي العام لتصور نفسها أبواقا ناطقة باسم الشعب الجزائري".

    وأكد صالح على أنه أمر بالتطبيق الحرفي للقوانين السارية المفعول.

    وذكر صالح أن تعليماته نصت على توقيف العربات والحافلات التي تنقل المتظاهرين وحجزها وفرض غرامات مالية على أصحابها.

    يذكر أن رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، استدعى أول أمس الأحد، الهيئة الناخبة للانتخابات الرئاسية التي حدد تاريخ تنظيمها يوم الخميس 12 كانون الأول/ديسمبر المقبل.

    انظر أيضا:

    الصواريخ في كل مكان… منظومة "كورنيت" على كل المركبات العسكرية الجزائرية
    سياسي: نحو 22 مليون جزائري يحددون الرئيس القادم دون تأثير أي تيارات
    الفيضانات... كابوس يؤرق الجزائريين مع بداية موسم الأمطار
    رئيس أركان الجيش الجزائري: نجحنا في مواجهة مؤامرة خطيرة
    الرئيس الجزائري: الانتخابات الرئاسية تجرى في 12 ديسمبر
    الكلمات الدلالية:
    الجزائر, الجيش الجزائري, أحمد قايد صالح, مظاهرات, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook