Widgets Magazine
13:19 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عشية احتفالات اليوم الوطني في فرنسا، 13 يوليو/تموز 2019

    الرئاسة الفرنسية تعلن لقاء ماكرون وأمير قطر بعد الهجمات على السعودية

    © REUTERS / POOL
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الهجمات ضد المنشآت النفطية السعودية (73)
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الخميس، عن لقاء الرئيس إيمانويل ماكرون بأمير قطر تميم بن حمد، وذلك في أعقاب الهجمات على السعودية.

    وقالت الرئاسة الفرنسية إن الرئيس إيمانويل ماكرون سيجري محادثات مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم.

    يأتي هذا في أعقاب الهجوم على منشأتي نفط سعوديتين في مطلع الأسبوع.

    وتبنت جماعة "أنصار الله" اليمنية، السبت الماضي، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو" في "بقيق" و"هجرة خريص" في المنطقة الشرقية للسعودية.

    إلا أن السعودية عرضت، يوم أمس الأربعاء، بقايا مما وصفته طائرات مسيرة إيرانية وصواريخ كروز استخدمت في الهجوم على المنشآت النفطية السعودية، قائلة إنها دليل "لا يمكن إنكاره" على العدوان الإيراني.

    قال وزير الطاقة السعودي، يوم الثلاثاء، إن المملكة ستستعيد فاقد إنتاجها النفطي بنهاية سبتمبر/ أيلول، مشيرا إلى استخدام المخزونات لإعادة الإمدادات إلى العملاء إلى مستوياتها قبل هجوم السبت، الذي تسبب في توقف إنتاج نحو 5.7 مليون برميل يوميا من الخام.

    ودفع البيان أسعار النفط للهبوط، بعدما قفزت في وقت سابق هذا الأسبوع بفعل مخاوف من أن عودة إلى الإنتاج الكامل قد تستغرق شهورا، بحسب "رويترز". 

    والسعودية هي أكبر مصدر للنفط في العالم، وتشحن في العادة أكثر من سبعة ملايين برميل يوميا.

    وتضرر معملا معالجة النفط في بقيق وخريص في مطلع الأسبوع. ويعالج بقيق الخام العربي الخفيف أو الخام العربي الخفيف جدا المستخرج من حقول الغوار والشيبة وخريص.

    الموضوع:
    الهجمات ضد المنشآت النفطية السعودية (73)

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية تكشف سبب فشل منظومة "باتريوت" في صد هجوم "أرامكو"
    "عليكم أن تتقبلوا"... إيران توجه طلبا عاجلا إلى السعودية بعد "فاجعة" أرامكو
    بومبيو: أستطيع إعطاء ترامب معلومات مهمة في أعقاب هجمات أرامكو
    بولتون يكشف عن خطة أمنية تجاهلها ترامب أدت إلى كارثة "أرامكو"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik