00:49 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    الهجمات على منشآت أرامكو، السعودية 14 سبتمبر 2019

    إيران: أجهزة التجسس والرادارات الأمريكية في السعودية فشلت في رصد الصواريخ اليمنية

    © REUTERS / Hamad I Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    230
    تابعنا عبر

    صرح العميد حسين دهقان، مستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة في مجالات الصناعات الدفاعية في إيران، بأن الأنظمة الرادارية الأمريكية فشلت أمام هجمات جماعة "أنصار الله" على أرامكو.

    ونقلت وكالة أنباء "فارس" عن دهقان، قوله في برنامج للاحتفاء بذكرى الشهداء في مدينة ساري، وقال: "تعرضت مجموعة أرامكو إلى هجمات من قبل المجاهدين اليمنيين، حيث تم تدمير جزء كبير من قدرات السعوديين لتصدير النفط، وهم يحاولون أن يقولوا إن هذه الهجمات لم تكن من قبل اليمنيين؛ إنهم يريدون القول إن هذه الهجمات كانت من قبل إيران، وبعدها يقولون إنها أطلقت من العراق، ثم يقولون نفذت الهجمات بواسطة الصواريخ أو الطائرات المسيرة".

    وتابع دهقان، قائلا: "إن أمريكا فعّلت الكثير من الأسلحة والأنظمة الدفاعية والرادارية وأجهزة التنصت وأجهزة التجسس في السعودية، ليتمكنوا من الإشراف الاستخباراتي على المنطقة، إلا أنهم لم يتمكنوا من رصد الطائرات اليمنية".

    يذكر أن جماعة "أنصار الله"  كانت أعلنت، أمس الأربعاء، أن طائراتها المسيرة، التي استهدفت السعودية انطلقت من 3 مواقع.

    وقال العميد يحيى سريع، المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية، إن الطائرات المسيرة، التي استهدفت السعودية انطلقت من 3 مواقع مختلفة.

    كما عرض المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية، وفقا لما نقلته قناة "المسيرة" التابعة لأنصار الله، صورا تعرض لأول مرة لمعامل بقيق وخريص التابعة لأرامكو قبل استهدافها.

    وأوضح أن تلك الصور التقطت من قبل طائرات الاستطلاع قبل العملية، مشيرا إلى أن الجانب الأمريكي، حاول نشر صور مفبركة لما بعد العملية في إطار محاولاته للتقليل من شأنها.

    انظر أيضا:

    السعودية تؤكد تورط إيران في هجوم أرامكو...الإمارات تنضم إلى تحالف أمن الملاحة في الخليج
    دبلوماسي روسي سابق يسمي الدولة الوحيدة المستفيدة من استهداف "أرامكو"
    كيف انهارت محاولات توريط العراق بعملية استهداف "أرامكو"؟
    البنتاغون: نقدم للرئيس ترامب خيارات الرد على هجوم أرامكو وهو من يقرر
    الكلمات الدلالية:
    أرامكو, أنصار الله, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik