18:43 GMT24 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف وجدي صالح القيادي بالحرية والتغيير في السودان، عن تكوين لجنة قانونية من قوى الحرية والتغيير ستقوم بتقييد البلاغات الجنائية ودعاوى الفساد في مواجهة كل رموز الفساد، حتى تتحرك الإجراءات جنباً إلى جنب مع النيابة العامة.

    ووفقا لصحيفة "المشهد السوداني"، قال صالح للمتظاهرين أمام وزارة العدل إنهم ليسوا دعاة انتقام ولكنهم دعاة قصاص لدماء الجرحى والشهداء، ولكل من قتلته أيادي البطش والإرهاب منذ ۱۹۸۹.

    وأضاف وجدي صالح "نحن لن نقتلهم كما قتلونا ولن نذبحهم كما ذبحونا لكننا سنقتص لشهدائنا عبر مؤسسات الدولة وعبر القانون. لن يهدأ لهم بال الا بتحقيق العدالة".

    وأكمل وجدي صالح "الثورة قوية وصامدة وستحقق كل أهدافها وسيكون كل المجرمين والفاسدين في مكانهم الطبيعي داخل السجون".

    وفي السياق أعلن الناطق الرسمي باسم قوى إعلان الحرية والتغيير، أن هناك أمر قبض صادر من القسم الأوسط بأم درمان ضد مدير جهاز الأمن السابق صلاح قوش.

    وأتم أن المحاكمات ستطال كل من اقترف جريمة في حق الشعب السوداني من منسوبي النظام السابق وأنه لن يكون هناك شاهد ملك وكل من أجرم في حق الشعب السوداني سيحاسب بالقانون.

    انظر أيضا:

    الكشف عن أسباب إلغاء وزير في الخارجية البريطانية زيارته إلى السودان
    المجلس السيادي: إسقاط عقوبة الإعدام عن 8 من التابعين لحركة تحرير السودان
    السودان: قرار واحد إذا صدر ستعود قواتنا من اليمن
    الكلمات الدلالية:
    صلاح عبدالله قوش, قوى الحرية والتغيير, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook