Widgets Magazine
22:52 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    منظمة هيومن رايتس ووتش

    الإعدام لـ9 إرهابيين نفذوا مجزرة تفجير وزارة العدل العراقية

    © flickr.com / Penn State
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصدرت محكمة عراقية، اليوم الاثنين، حكما بإعدام 9 أشخاص بتهمة الاشتراك في تفجير استهدف وزارة العدل في العام 2013.

    وبحسب بيان لمجلس القضاء الأعلى العراقي، حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه: "أصدرت محكمة الجنايات في الكرخ [بغداد] حكما بإعدام تسعة إرهابيين أدينوا بالاشتراك في تنفيذ التفجير الإرهابي الذي استهدف وزارة العدل 2013 وخلف نحو مئة من الشهداء والجرحى".

    وأضاف البيان أن "الإرهابيين اعترفوا في دوري التحقيق والمحاكمة بأن الجريمة كانت منظمة ومعدة لاستهداف أكبر عدد من الضحايا وتخريب مؤسسات الدولة وفق مشروع إرهابي يهدف لزعزعة الأمن والاستقرار في البلاد".

    وتابع: "المحكمة أصدرت حكمها ضد المدانين بالإعدام شنقا حتى الموت استنادا لأحكام المادة الرابعة /1 من قانون مكافحة الإرهاب".

    وكان تنظيم "القاعدة" قد أعلن مسؤوليته عن التفجير، بحسب وسائل إعلام حينها، وذلك باستخدام سيارات ملغومة وانتحاريين.

    وأصدرت محكمة جنايات ديالى، الأربعاء 11 سبتمبر/ أيلول، حكمين بالإعدام شنقا حتى الموت بحق إرهابي قتل ضابط في الشرطة، وخمسة مواطنين، بدوافع إرهابية في منطقة المنصورية، في المحافظة، شرق العراق.

    وأصدرت محكمة جنايات ديالى، الأحد، 8 سبتمبر، أحكاما بالإعدام شنقا حتى الموت والسجن المؤبد بحق مدانين اثنين عن جرائم إرهابية في مناطق مختلفة من المحافظة.

    وبين مجلس القضاء حينها، في بيان حصلت عليه "سبوتنيك"، أن الهيئة الأولى لمحكمة جنايات ديالى نظرت قضية مدان اعترف بالانتماء لإحدى الفصائل الإرهابية المسلحة، وحيازة أسلحة، ومواد متفجرة في ناحية كنعان منطقة شميسات، وأصدرت حكما بالإعدام ضده.

    انظر أيضا:

    محكمة عراقية تفرج عن 8 أحداث متهمين بالإرهاب قبض عليهم في سوريا
    محكمة عراقية تصدر حكما بإعدام فرنسي رابع ينتمي لتنظيم "داعش"
    كمين محكم يطيح بقتلة رجل دين عراقي بارز (صور)
    محكمة أمريكية تخفف عقوبة ضابط متهم بجرائم حرب في العراق
    محكمة ألمانية تصدر حكمها على عراقي أدين باغتصاب وقتل مراهقة
    الكلمات الدلالية:
    تنظيم القاعدة, القاعدة, أخر أخبار العراق, أخبار العراق, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik