22:08 GMT25 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    81711
    تابعنا عبر

    أثار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون جدلا في مواقع التواصل الاجتماعي، إثر نشر فيديو مصافحته لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني جالسا.

    وجاءت هذه المصافحة، أثناء فعاليات قمة العمل المناخي بنيويورك التي عقدت، أمس الثلاثاء، على هامش أعمال الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، حيث أعلن الزعيم القطري عن إسهام بلاده بـ100 مليون دولار في دعم الدول الجزرية الصغيرة النامية والدول الأقل نموا للتعامل مع تغير المناخ.

    وبعد إلقاء كلمته عاد أمير قطر إلى كرسيه على منصة الفعالية، وصافح قبل ذلك الرئيس ماكرون ورئيس وزراء جامايكا أندرو هولنيس اللذين لم يقوما من كرسييهما.

    وأثارت هذه المصافحة اهتماما كبيرا من قبل المغردين الخليجيين في "تويتر"، الذين رأوا في ذلك مخالفة لبروتوكول مصافحة زعيم لزعيم أجنبي، ويتراوح طابع تعليقاتهم بين الانتقادات الموجهة بالدرجة الأولى إلى ماكرون والتقليل المباشر من أهمية الأمير تميم، لاسيما من قبل نشطاء من الدول المقاطعة لقطر.

    ​وكان أمير قطر قال في كلمة بلاده بالاجتماع الأممي، إن "الحصار المفروض على بلاده منذ سنوات، تسبب في موت منظمة التعاون الخليجي، ومؤكدا على استعداد بلاده للحوار غير المشروط القائم على رفع "الحصار"، في إشارة إلى إعلان كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر مقاطعة الدوحة.

    انظر أيضا:

    الرئاسة الفرنسية تعلن لقاء ماكرون وأمير قطر بعد الهجمات على السعودية
    أمير قطر يعتمد قرارا فريدا من نوعه في الخليج بشأن العمالة الوافدة
    أمير قطر يصدر قانونا "يعزز دور بلاده المؤثر في المنطقة"
    أمير قطر عن الأزمة الخليجية: نحن المعتدى علينا
    بيان: أمير قطر يناقش الهجمات على السعودية ويعبر عن قلقه من سلوك إيران
    الكلمات الدلالية:
    قمة المناخ, الأمم المتحدة, إيمانويل ماكرون, أمير قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook