11:40 15 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    الجيش الليبي

    أستاذ قانون دولي: الدول الأوروبية تحاول تخفيف اللوم على جرائمها في ليبيا والحل أصبح عسكريا

    © REUTERS / Esam Omran Al-Fetori
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الدكتور محمد الزبيدي، أستاذ القانون الدولي بليبيا، إن الاجتماع الوزاري الذي يعقد بشأن ليبيا على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة لن يقدم أي جديد.

    وأضاف الزبيدي في حديثه لـ"سبوتنيك"، الخميس، أن الاجتماع الذي ترأسه فرنسا وإيطاليا على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، هو محاولة من أوروبا للتخفيف من الأضرار التي تسببت فيها لليبيا.

    وأوضح أن الاجتماع عبارة عن امتدادات للاجتماعات السابقة، ومحاولة لتدوير الأزمة الليبية.

    وشدد على أن خطاب فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي بطرابلس، أغلق كل الأبواب أمام أية حلول سياسية، وأن حديثه بلغة استعلائية ضد مصر والإمارات ومحاولة تصدير الحل باستثناء الجيش الليبي منه، لن يساهم في أي تقدم في الأزمة ما يجعل أي حراك سياسي دون فائدة.

    وأكد أن الأوروبيين يضيعون الوقت بالاجتماعات والبيانات، وأن البروتوكولات والحديث السياسية لم يعد يقدم أي شيء للأزمة الواقعة على الأرض في ليبيا.

    ويرى الزبيدي أن العمليات العسكرية على الأرض في طرابلس تشهد تصعيدا خلال الأيام المقبلة، خاصة بعد خطاب السراج الذي صب غضبه على مصر، حسب قوله.

    وأشار إلى أن تمسك السراج بالتحالف مع قطر وتركيا ضد الشعب الليبي يؤكد أنه لا خيار عن الحسم العسكري في ليبيا لصالح القوات المسلحة العربية الليبية.

    وكان رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج، ندد من منبر الأمم المتحدة بـ"تدخل دول أجنبية في ليبيا"، متهما قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، بأنه "مجرم متعطش للدماء".

    وأعرب السراج، في كلمة له أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، عن أسفه لكون "ليبيا تمر بأزمة خطيرة بسبب تدخل أجنبي سلبي"، منتقدا أدوار كل من الإمارات التي "سمحت لنفسها بأن تكون منصة إعلامية للميليشيات"، والعثور على "صواريخ فرنسية" في منطقة انتزعتها قواته من قوات حفتر، ومصر "التي تريد إعطاء دروس لليبيا"، وذلك حسب صحيفة "الوسط" الليبية.

    ومن المرتقب عقد اجتماع دولي بشأن ليبيا، اليوم الخميس، في الأمم المتحدة على هامش أعمال الجمعية العامة، وتأمل باريس وروما، في أن يساهم هذا الاجتماع في المضي قدماً نحو عقد مؤتمر دولي قد تنظمه ألمانيا لإخراج ليبيا من أتون الحرب الأهلية.

    انظر أيضا:

    "أفريكوم" تعلن مقتل 11 من "داعش" في غارة جوية على مرزق جنوبي ليبيا
    "بينها دولتان عربيتان"... السراج يتهم 3 دول بالتدخل السلبي في ليبيا ويهاجم حفتر
    الثأر والعنوسة والطلاق… هذا ما صنعته الحرب في ليبيا
    حكايات الأمهات والأطفال في ليبيا بعد تعطل الدراسة بالمدارس
    الأسرى في ليبيا... مصير مجهول وإعدامات ميدانية وسط غياب أرقام حقيقية
    الكلمات الدلالية:
    حل عسكري, حل عسكري, أخبار, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik