01:08 11 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    وزير الخارجية السوري وليد المعلم

    وزير الخارجية السوري يدعو إلى مناقشة الدستور الحالي قبل وضع آخر جديد

    © Sputnik . Михаил Воскресенский
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    دعا وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، إلى مناقشة الدستور السوري الحالي، قبل وضع دستور جديد.

    وتابع المعلم في حديثه لبرنامج "نيوز ميكر" على قناة روسيا اليوم، أن السوريين يريدون وضع الدستور الجديد "بندا بندا".

    كان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أعلن الاثنين الماضي عن التشكيل النهائي للجنة الدستورية السورية، مؤكدا أن اللجنة ستجتمع في الأسابيع المقبلة.

    وقال غوتيريش "أعتقد أن إنشاء اللجنة يمكن وينبغي أن يكون بداية لطريق سياسي للخروج من الصراع نحو حل يستجيب للرغبات المشروعة لجميع السوريين".

    وبحسب خطاب غوتيريش الرسمي لمجلس الأمن فإنه من المقرر أن تجتمع اللجنة الدستورية للمرة الأولى بحلول أكتوبر/تشرين الأول المقبل في جنيف السويسرية.

    وشدد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون على أن الاجتماع الأول للجنة الدستورية سيكون بحضور كامل أعضائها، قائلا:"سنرى ذلك، أولا سيكون لدينا اجتماع للـ 150، ثم اجتماع للـ45 الذين سيعدون مسودة اللجنة"، لافتا "هنا سيكون السؤال، كم الوقت يلزم الـ45 للجلوس واللقاء، وكم اجتماعا سيعقدون".

    وردا على سؤال حول ما إذا كانت جنيف سوف تستضيف كافة اجتماعات اللجنة، قال بيدرسون "سنبدأ في جنيف، وسنرى بعد ذلك التطورات".

    وعن كيفية الاتفاق داخل اللجنة وفي حال تصويت الأعضاء بشكل متعادل، قال بيدرسون "حينها لا يكون هناك اتفاق، هناك تركيز على النظام الداخلي لعمل اللجنة، يتعين أن يكون لدينا إجماع، وفي حال لم يكن لدينا هذا الإجماع المنشود، تكون الموافقة بنسبة 75%، وهذا يعني موافقة 113 عضوا".

    انظر أيضا:

    اللجنة الدستورية السورية تجتمع في جنيف يوم 30 أكتوبر
    وزير الخارجية السوري يعلن عن مناقشة اللجنة الدستورية مع الأمين العام للأمم المتحدة
    بيدرسون يكشف عن مكونات اللجنة الدستورية السورية
    مسؤول سوري يؤكد على ضرورة عزل أي تأثير خارجي عن عمل اللجنة الدستورية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik