06:54 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    أكد رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، أن "السعودية وإيران مستعدتان للتفاوض للتوصل لحل للأزمة في منطقة الخليج".

    وقال عبد المهدي، في تصريحات مع قناة "الجزيرة" الإخبارية بثت اليوم الاثنين: إن "الدول المعنية بأزمة الخليج تتحدث عن مفاوضات.. والسعودية وإيران مستعدتان للتفاوض".

    وأضاف: "دول عدة في المنطقة يمكن أن تكون ساحة للحل، والمفاوضات، وبغداد واحدة منها".

    وتابع رئيس الوزراء العراقي، أن "الحديث الآن عن كيفية صياغة نهايات لحل أزمة الخليج سيضعنا أمام طريق مسدود"، لافتا "نحن مع أي تحالف لتأمين الخليج شرط أن يضم جميع الدول الخليجية".

    وكان الحكومة الإيرانية أكدت في وقت سابق، صباح اليوم، أن هناك رسائل من الرياض وصلتها، لكنها تريد رسالة علنية يمكن أن تكون إحداها إنهاء الحرب في اليمن".

    وقال المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي، في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون الرسمي، ظهر اليوم: "وصلتنا رسائل من السعودية، لكن يجب أن نشاهد رسالة علنية من قبلها، ويمكن أن تكون إحدى رسائل السعودية العلنية هي إنهاء الحرب على اليمن".

    وأضاف ربيعي: "لقد طالبنا بإنهاء الحرب على اليمن منذ البداية، ونرى أن الحل هو وقف إطلاق النار"، مشددا "نحن مستعدون للقيام بكل ما نستطيع في هذا الشأن".

    انظر أيضا:

    إيران تعلن لأول مرة تلقيها رسائل من السعودية... وتحدد شرطا
    "تمهد الطريق"... إيران تهاجم السعودية مجددا وتكرر دعوتها
    إيران ترحب بمبادرة "الحوثيين" وتدعو السعودية لقبولها
    "وقف التهدئة"... السعودية تدعو إلى اتخاذ الخطوة الأولى ضد إيران
    ولي العهد السعودي: هجمات أرامكو عمل حربي من قبل إيران
    محمد بن سلمان يكشف ماذا سيحدث في حالة الحرب بين إيران والسعودية
    الكلمات الدلالية:
    دول الخليج, السعودية, إيران, رئيس الوزراء العراقي, عادل عبد المهدي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook