00:19 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت مصادر سودانية عن زيارة متوقعة لرئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إلى إثيوبيا.

    وقالت المصادر لموقع "الانتباهة" السوداني، إن حمدوك يزور إثيوبيا في 10 أكتوبر/تشرين الأول، من أجل لقاءات رسمية مع الجانب الإثيوبي.

    وأبدت الحكومة الإثيوبية استعدادها لاستقبال رئيس الوزراء السوداني، ووفد الدبلوماسية الشعبية تزامنا مع زيارة حمدوك.

    وتأتي زيارة حمدوك في وقت تتوتر فيه المحادثات بين مصر وإثيوبيا بسبب سد النهضة، حيث أعلنت مصر رسميا في وقت سابق تعثر مفاوضات سد النهضة مع إثيوبيا.

    في حين تجري في السودان اجتماعات اللجنة الوطنية الفنية المستقلة المكونة من السودان ومصر وإثيوبيا، لبحث موضوع "سد النهضة".

    ووفقا لصحيفة "باج نيوز" السودانية، تم تكوين اللجنة تنفيذا لتوجيهات رؤساء الدول الثلاث بعد تعثر المفاوضات في الفترة السابقة.

    وأعرب رئيس الجهاز الفني للموارد المائية، خضر محمد قسم السيد، عن ثقته في أن تحرز هذه الجولة توافقا في ملف التفاوض بين الأطراف الثلاثة، موضحا أنه من المقرر مناقشة مقترحات مصرية وإثيوبية وسودانية بشأن السد.

    وأعلن قسم السيد أن اجتماعات اللجنة البحثية ستتوج بلقاء لوزراء الموارد المائية في الدول الثلاث خلال الرابع والخامس من أكتوبر/تشرين الأول، لاعتماد نتائج هذا الاجتماع.

    انظر أيضا:

    شكري يعرب للافروف عن عدم ارتياح مصر لطول أمد مفاوضات سد النهضة
    الخارجية المصرية تعرض تطورات مفاوضات سد "النهضة" على السفراء العرب والأفارقة
    مسؤول إثيوبي: مصر تتصرف كأنها صاحبة سد "النهضة"
    استئناف اجتماعات "سد النهضة" بالخرطوم
    رد حاسم من الرئيس المصري بشأن سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    سد النهضة, سد النهضة, سد النهضة, قصف سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook