11:25 15 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك

    حمدوك: المشاركة في اجتماع الأمم المتحدة تمثل عودة السودان للمجتمع الدولي

    © REUTERS / MOHAMED NURELDIN ABDALLAH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، إن مشاركة بلاده في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ74، ستعقبها تفاصيل كثيرة من أجندة الحكومة الانتقالية.

    وذكر رئيس الحكومة السودانية، عقب عودته للبلاد من نيويورك، أن الزيارة شكلت عودة السودان للمجتمع الدولي، حيث عقد لقاءات ثنائية مع مؤسسات دولية وشخصيات عامة.

    وأكد حمدوك أن زيارته لفرنسا ولقاءه المطول مع الرئيس ماكرون، شكلا بداية لعلاقة متميزة مع فرنسا، بحسب موقع "الأحداث نيوز".

    ووصف زيارته الرسمية لفرنسا بدعوة من ماكرون بالناجحة، وشارك خلالها في تشييع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك وعقد لقاءات ثنائية.

    وأكد حمدوك التزام الحكومة واحترامها للصحافة والعمل على تأسيس مناخ ديمقراطي، كما قدم اعتذاره للصحفيين الذين تعرضوا للاعتداء أثناء محاولة تغطيتهم عودته واصفا ما تعرضوا له بالممارسة غير المقبولة.

    وأضاف: "نعتذر بأشد العبارات ونحن في بداية الديمقراطية وهذا طريق صعب يتطلب أن نعمل جميعا لخلق مناخ ديمقراطي وندير خلافاتنا بطريقة مدنية".

    وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد أعلن، أول من أمس، أن بلاده ستواصل دعوة الولايات المتحدة الأمريكية لرفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
    وأضاف ماكرون، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع حمدوك، إن "رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب خطوة ضرورية لإعادة هيكلة ديون البلاد ما يتيح الفرصة لجذب استثمارات أجنبية وتقوية العلاقات مع الدول الأخرى".

    انظر أيضا:

    حمدوك يدعو واشنطن لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب بشكل عاجل
    صحيفة: تطور مفاجئ في موقف السودان من حرب اليمن... ورئيس الوزراء يعلق
    السودان ينتظر "أنباء سارة" خلال 9 أشهر
    السودان… قرار بإطلاق سراح 15 متهما بمحاولة الانقلاب
    ماكرون: سنواصل دعوة أمريكا لرفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    أزمة السودان, أخبارالسودان, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik