14:57 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    102
    تابعنا عبر

    علقت السفارة الأمريكية في العاصمة العراقية بغداد على التظاهرات الغاضبة التي تشهدها عدة مدن عراقية.

    أعربت السفارة عن أسفها لاستخدام العنف ضد المتظاهرين في العراق، داعية إلى تخفيف حدة التوتر، حسبما نقل موقع "السومرية نيوز".

    وشددت السفارة، في بيانها، على أنها تواصل مراقبتها عن كثب للاحتجاجات الأخيرة، مؤكدة أن التظاهر السلمي هو حق أساسي في جميع الأنظمة الديمقراطية، ولكن لا مجال للعنف في التظاهرات من قبل أي من الأطراف، داعية إلى نبذ العنف وضبط النفس.

    وأسفت السفارة على الأرواح التي زهقت و"نقدم تعازينا لذوي الضحايا متمنين الشفاء العاجل لجرحى القوات الأمنية والمحتجين".

    وكان رئيس كتلة "بيارق الخير"، النائب في البرلمان العراقي، محمد الخالدي، قد أكد في تصريح خاص لـ"سبوتنيك" في العراق، اليوم الأربعاء، عقد جلسة خاصة لمجلس النواب يوم السبت المقبل، لمحاسبة الحكومة على خلفية استهداف المتظاهرين يوم أمس.

    أوضح الخالدي، أن الجلسة ستعقد يوم السبت المقبل، وستركز على التظاهرات، وستكون هناك محاسبة شديدة للحكومة على هذا الوضع الذي حصل من استهداف المتظاهرين.

    ونوه الخالدي إلى أن اللجنة التحقيقية التي تشكلت من لجنتي الأمن والدفاع، وحقوق الإنسان من البرلمان، ستقدم تقريرها خلال الجلسة.

    وشهدت مدن عراقية سقوط ضحايا ليلة أمس الثلاثاء، إثر استخدام الأجهزة الأمنية الرصاص الحي، والقنابل المسيلة للدموع، والماء الساخن، والمصفحات في محاولات لدهس المتظاهرين، في العاصمة، ومحافظات : ذي قار، والديوانية، والنجف، وميسان، والبصرة، ومدن أخرى.

    انظر أيضا:

    العراق...اعتقال أبرز تجار البشر في البلاد
    الحكومة العراقية بين الضغوط الدولية ومطالب الجماهير
    لمناقشة موضوع التظاهرات... برلماني عراقي يطالب بجلسة طارئة بحضور الرئاسات الثلاث
    على وقع التظاهرات... رئيس وزراء العراق يرأس جلسة طارئة لمجلس الأمن الوطني
    الكلمات الدلالية:
    التظاهرات, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook